أسود البيزنس

موقع يهتم بكل ما له علاقة بالبيزنس

تعريف المضاربة العقارية ومخاطرها على المستثمر والأقتصاد

تعريف المضاربة العقارية ومخاطرها على المستثمر والأقتصاد

تعريف المضاربة العقارية و توضيح مخاطرها على المستثمر والأقتصاد


الكثير منا يسمع مصطلح المضاربة على العقارات ولا يعرف ما هو المقصود بها، ولماذا الإستثمار فى العقارات بناء على المضاربة محفوفاً بالمخاطر؟


تعريف المضاربة العقارية - مفهوم المضاربة على العقارات


المضاربة على العقارات : هو إستثمار ينطوى على درجة عالية من المخاطرة حيث يكون تركيز المشتري على تقلبات الأسعار. يشتري المستثمر العقار في محاولة للربح من التغيرات في القيمة السوقية.

نحن نطلق على شخص ما لقب المضارب عندما يكون هو أو هي أقل اهتماما بالقيمة الحقيقة للعقار، وأكثر إهتماماً وتركيزاًعلى تحركات الأسعار. لا يهتم المستثمر بالدخل السنوي الذي قد يجلبه العقار، مثل قيمة الإيجارات السنوية. ما يهم المضارب هو ثمن بيع العقار في تاريخ مستقبلي.ويكون هدف المضارب هو الدخول والخروج السريع من السوق.

مخاطر المضاربة فى العقارات


إذا كنت تفكر في خطط ما بعد التقاعد، أو إذا كنت ترغب فقط في عمل شيء بمدخراتك - فليس من المستغرب أن كلمة "الاستثمار" تأتي في الاعتبار. إذا كان الاستثمار في العقارات قد مر بعقلك لبعض الوقت وأنت على استعداد لأخذ زمام المبادرة، تراجع خطوة إلى الوراء وقيم أعمالك ودوافعك.

إذا كنت تخطط للاستثمار في العقارات بالتحديد، فتأكد بالأخذ في الاعتبار ان بعض المخاطر قد تحدث أو ان المستقبل قد يخالف خططك. كن حذراً من الاستثمار استناداً إلى المضاربة فقط. لا تنتظرالنجاح فى الإستثمار العقارى إذا كنت استثماراتك كلها مبنية على مضاربة.
وللتوضيح سوف ننافقش ثلاثة أسباب رئيسية نوضح فيها لماذا المضاربة فى العقارات محفوفة بالمخاطر؟

1. الناس لا يمكن التنبؤ بهم

أنت تعمل مع الناس، وإذا كان هناك شيء واحد أثبته الناس على مر السنين، فهو ان الناس لا يمكن التنبؤ بهم. على سبيل المثال، إذا كنت تقوم بعقد صفقات مع أصحاب عقارات ووكلاء عقارات (سماسرة) أوافراد يريدون شراء عقار، فمن المحتمل دائماً أن تفشل المفاوضات مع البعض منهم والا يعقدوا معك اى صفقة، خاصة إذا شعروا أنك مستثمر مضارب.

2. الأقتصاد من الممكن ان يتغير

إذا كنت مضارب، فمن المفترض أنك تقوم بعمل توقعاتك فى الربح السريع بناء على أداء الاقتصاد، على أمل أن تستمر ظروف الإقتصاد الحالية او ان تتحسن فى المستقبل. ومع ذلك، فكما أن الناس لا يمكن التنبؤ بهم، كذلك الاقتصاد.

فقد يبدو الاستثمار في العقارات فكرة جيدة في البداية، ولكن انت مضارب فمثلاً لو حدث إهتزاز فى الإقتصاد ادى إنخفاض بسيط او ثبات فى اسعارالعقارات، ماذا ستفعل، فأنت تريد تحقيق ربح سريع وخطتك كلها مبينة على الربح السريع بدون إضفة قيمة للأصل (العقار)؟

3. يمكنك أن تفقد كل شيء

في المضاربة العقارية أنت قمت بحساب المخاطر وانت قمت بتوقع تكاليف معينه، فتكمن المشكلة انك ستلتزم وتستمر فى المضاربة حتى لو لم تستطيع ان تجد شخص يشترى سريعاً منك العقار الذى تضارب عليه بالسعر الذى تريده و ستستمر فى المضاربة حتى لو زادت التكاليف عن الحد الذى توقعته فى البدايه قبل الإستثمار.

 انت ستلتزم بتلك المخاطر حتى عندما تكون الأمور صعبة. سوف تٌصر على الصمود حتى النهاية، وستتوقع انك ستجنى ربح من استثماراتك وان قيمة العقار سترتفع وتحقق أرباح.

هذا ما يٌطلق عليه اسم التفاؤل والمثابرة، ولكن في بعض الأحيان، انت كمضارب "مقامر" لن تعترف بالهزيمة حتى تبكي للمساعدة من الإفلاس.

المضاربة كالمقامرة، انت تحقق خسائر وتتوقع ان القادم سيعوض كل خسائرك. فالمراقبة المستمرة لاستثماراتك هي أمر ضروري للتأكد من أنك ستعرف متى أو أين يجب ان تٌخفض خسائرك وتتخلص من العقار بخسائر بسيطة بدلاً من الإستثمرار فى تحقيق خسائر قد تؤدى الى الإعسار او الإفلاس. فلا بد أن لا تدع عواطفك تؤثر في قراراتك الاستثمارية.

بدلاً من القيام باستثمارات مبنية على المضاربة فى العقارات، يمكنك استخدام مدخراتك بشكل صحيح والتركيز على الاستثمار في القيمة. إذا لم تكن محترفاً، فيجب أن تتعلم و أن تراجع وتدرس خطوة بخطوة قبل الأستثمار و قبل القيام بأي شيء، خاصة إذا كنت تستخدم قرض تمويل عقارى لاتخاذ خطوة شراء العقار.

الإستثمار فى القيمة يعنى انك يجب ان تضيف شيء او قيمة للأصل "العقار"حتى يرتفع ثمنه وتحقق منه أرباح، وهذا هو الفرق بين المضارب والمستثمر فى العقارات، المستثمر فى العقارات يحاول ان يشترى العقار دائماً بأقل من قيمته السوقية او على الأقل بقيمته العادلة وهذا وضحناه فى مقالة سابقة بعنوان قواعد الإستثمار العقارى - 36 قاعدة لتصبح مستثمر عقارى ناجح
وبعد شراء العقار يقوم المستثمر إذا أراد ربح قصير الأجل، بإضافة قيمة للعقار وهذا ما وضحناه فى مقالة سابقة بعنوان الفرق بين المضاربة العقارية و الإستثمار العقارى
والمضاربة لها تأثير سيئ جداً على الأقتصاد لأنها تؤدى الى التضخم وحدوث مشاكل إجتماعية كعدم قدرة الشباب على الزواج لأرتفاع اسعار العقارات المبالغ فيه وتؤدى المضاربة فى العقارات الى حدوث الفقاعة العقارية.

فى النهاية اخر نقطة انت من ستضيفها فى التعليقات، شارك غيرك ولا تقرأ وترحل.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اعلان اول الموضوع

اعلان وسط الموضوع

إعلان اخر الموضوع