أسود البيزنس

موقع يهتم بكل ما له علاقة بالبيزنس

تأمين الطيران - أنواع وثائق تأمين الطيران وخطوات التعاقد


المنظمات التي تنظم الطيران الجوي المدني:


أن عملية النقل الجوى تحتاج إلى مجموعة من القواعد والأسس القانونية التي تنظم عملية الطيران بما يضمن سلامة النقل ووسيلة النقل ويوجد منظمتين أساسيتين لتنظيم عملية النقل الجوى هي:

1. منظمة الإيكاو وهي منظمة الطيران المدني الدولي:


وهي منظمة دولية، وهي إحدى هيئات الأمم المتحدة، وتضم في عضويتها الدول التي وافقت على قرارات مؤتمر شيكاغو ١٩٤٤ وهي تزيد الآن عن ١٢٥ دولة وتهدف هذه المنظمة إلى ضمان السلامة والأمان في النقل الجوى وكذلك النظام نحو الطيران الدولي. وتشجيع إجراء البحوث والدراسات اللازمة لتطوير الطائرات. وتقديم الإحصائيات الكافية عن النقل الجوى. سواء كان عدد الركاب أو حجم البضائع المنقولة. وكذلك تسجيل الطائرات. وحجم الحوادث و كوارث الطائرات.
ومقرها الرئيسي بمدينة مونتريال بكندا. ويوجد لها فرع بالقاهرة.

2. منظمة الإياتا International Air Transport Association


منظمة النقل الجوي الدولي. I.A.T.A

هي تنظيم غير سياسي يضم مشغلي النقل الجوي ذوي الخطوط الدولية المنتظمة والعضوية لهذه المنظمة مفتوحة لأي مشغل خدمات جوية دولية ذات جداول منتظمة وتحت علم دولة.

وبالتالي فإن مشغلي الأساطيل المحلبية والخاصة ليدس من حقهم الالتحاق بهذه المنظمة. بينما مشغل الأساطيل الجوية الدولية من حقهم الانضمام لهذه المنظمة. والهدف من هذه المنظمة هو تنظيم أعمال النقل الجوي الدولي وحل المشاكل بين الأساطيل الجوية الدولية بعضها البعض.

ويحتاج النقل الجوي إلى تجهيزات خاصة في عملية الهبوط أو الصعود وهذه التجهيزات غالبا ما تكون في مكان محدد أو ما يسمى بأماكن هبوط وإقلاع الطائرات.

أنواع وثائق تأمين الطيران:


فهذا النوع من التأمين يشتمل على العديد من التغطيات والوثائق التأمينية والتي يمكن تقسيمها إلى الأنواع التالية:

أولا: وثائق تأمينية عادية.

ثانياً: وثائق تأمينية غير عادية.

أولا: الوثائق التأمينية العادية وهي تنقسم بدورها إلى نوعين أساسيين هما:


1. وثائق تأمين أجسام الطائرات المعدنية من الأخطار التي تتعرض لها.

2. وثائق تأمين المسئوليات المدنية في الطيران المدني وهي تنقسم إلى الأنواع التالية:

أ. وثائق تأمين مسئولية الناقل الجوى تجاه الركاب والحقائب والأمتعة.
ب. وثائق تأمين مسئولية الناقل الجوى تجاه الطرف الثالث المضرور جسمانيا أو ماديااً.
ج. وثائق تأمين المسؤولية المدنية للناقل الجوى عن الطرود والبضائع والجرائد.
د. وثائق تأمين مسئولية مدنية متنوعة سواء للناقل الجوى أو للغير.

ثانيا: وثائق تأمينية غير عادية :


1. وثائق تأمين عدم التزام المشتري بالحصول على الطائرة المتعاقد عليها من المنتج وهذا النوع من التأمين يتعاقد عليه المنتج لحمايته من خطر وجود عوائق أو صعوبات تمنع المشتري المتعاقد من إتمام عملية الشراء.

2. وثائق التأمين التي تضمن الحماية التأمينية الكاملة للناقل الجوى ومن أمثلتها:

أ. وثائق التأمين التي تغطي الخسائر الكلية فقط.
ب. وثائق التأمين التي تغطي الخسائر المحدودة وذلك لضمان وحماية حدود السماح.
ج. وثائق التأمين عن الخسائر غير المباشرة كفقدان الدخل.
د. وثائق التأمين التي تغطي الشرائح العالية من المسئولية المدنية بأنواعها المختلفة.

3.  وثائق التأمين التي تهدف لتخفيض أقساط تأمين الطيران:

 أ. وثائق تأمين تغطي عدم الحصول على خصم عدم المطالبة بالتأمين.
ب. وثائق تأمين تفضيلية (ذات الأولوية الخاصة للخسائر المغطاة).

4. وثائق التأمين التي تغطي في أغراض غير عادية وتزيد من درجة الخطورة:

أ. وثائق تأمين استخدام الطيران المدني في احتفالات الطيران العالمية.
ب. وثائق تأمين استخدم الطائرات في تدريب الطيارين الجدد.
ج. وثائق تأمين استخدام الطائرات المدنية في الأغراض العسكرية.

وبالتالي فإن الأخطار التي يتعامل معها فرع تأمين الطيران تحتاج إلى خبرة خاصة سواء في المعاينة أو الإصدار أو القبول أو التسعير.

الأخطار التي يغطيها تأمين الطيران:


ان طبيعة أخطار الطيران تتباين عن طبيعة الأخطار المماثلة قي تأمينات الخسائر الأخرى، حيث أن مسببات هذه الأخطار غالبا ما تكون مختلفة عن مسببات الأخطار في التأمينات الأخرى المماثلة. ويمكن تقسيم أخطار الطيران إلى الأنواع التالية:

أولا: أخطار الطبيعة:


وهي مجموعة الأخطار التي لا دخل للإنسان في تحققها وقد يكون أحد مسبباتها ما يلي:

أ. العواصف / الأعاصير / الصواعق.
ب. الثلوج المتحجرة والأجسام الغريبة التي تدخل داخل محركات الطائرة كالطيور السابحة.
ج . المطبات الهوائية أى انخفاض الضغط الجوى عن الضغط المعتاد.
د. أحوال الرؤية السيئة.

ثانياً: أخطار الطائرة ذاتها:


وهي مجموعة الأخطار التي ترجع لعيب فني في الطائرة أو أثناء تشغيلها وقد يكون أحد مسبباتها ما يلي:

أ. الطيران بأقل من الحد الأدنى للسرعة المطلوبة في مراحل الطيران المختلفة سواء أثناء السير على الممر أو الصعود أو الهبوط أو النزول.
ب. التصميم الحديث للطائرات وما يسببه من حالات انفجار للطائرة في حالة بعض الأخطار الطفيفة مثل وجود المحركات أسفل جناح الطائرة في حالة التأخير في إنزال العجلات.
ج. استخدام وقود سريع الاشتعال وما يسببه من أخطار الحريق.
د. أثر الإشعاع الكوني على الركاب في حالة الطائرات الأسرع من الصوت.

ثالثاً: أخطار أخطاء الأشخاص:


وهي مجموعة الأخطار التي ترجع لخطأ شخصي وقد يكون أحد مسبباته مايلي:

أ. أخطار الطيار مثل السهو بإنزال العجلات أثناء الهبوط / أو تعدي مكان الهبوط.
ب. أخطار السهو لأحد أفراد طاقم الطائرة مثل التنبيه بربط الأحزمة.
ج. محاولات الخطف أو الخطف الفعلي.
د. إصابة أحد أفراد طاقم الطائرة أو أكثر بأمراض مفاجئة أثناء العمل.

رابعاً: أخطار المطار:


وهي مجموعة الأخطار التي ترجع لعيب فتي بالمطار أو لسوء تشغيله وقد يكون أحد مسبباته ما يلي:

أ. أخطار عدم مطابقة الممرات للمواصفات الفنية المتعارف عليها.
ب. أخطار تصيب الطائرة على أرض المطار نتيجة التصادم أو عواصف وخلافه.
ج. أخطار المعلومات القاصرة أو عدم تنفيذ العناية الكافية بإرشاد الطائرات.

خامساً: أخطار الحروب والاستيلاء غير المشروع:


وهي مجموعة الأخطار التي تصيب حركة الطيران نتيجة الحروب المعلنة أو غير المعلنة وكذلك الاستيلاء غير المشروع سواء الداخلي أو الخارجي.

صعوبة الفصل بين أخطار تأمين الطيران:


في كثير من الحالات يكون من الصعب الفصل بين الأخطار المادية التي ترجع إلى أحد الأخطار البحتة وبين الأخطار المعنوية التي ترجع إلى أحد أخطار البشر.
والمقصود بالأخطار المعنوية هنا أنها تلك الأخطار التي تنتج من تدخل العنصر البشري في مجريات الأمور الطبيعية بقصد أو عن غير قصد.

 ففي الكثير من الحالات التي يحدث فيها تدمير كلي أو جزئي للطائرة وبالذات في حالة ضياع الصندوق الأسود يكون من الصعب تحديد ما إذا كان مسبب الخطر ناتج عن خطر مادي بحت بسبب الصاعقة أو العاصفة مثلا أو أنه نتيجة خطأ من الربان أو أي عنصر بشري.

وبالتالي فإن هذا النوع من التأمين يحتاج إلى خبرة خاصة في عملية التسعير.

خصائص تأمين الطيران :


يتسم تأمين الطيران بمجموعة من السمات الخاصة به والتي تخرجه عن نطاق باقي أنواع التأمينات الأخرى ومن أهم هذه السمات ما يلي:

أ. تتسم عمليات تأمين الطيران بكبر حجم عملياتها وضخامة مبالغ التأمين التي يتم التأمين بها لارتفاع قيمة الأصول التي يتم التأمين عليها.
ب. تتسم حوادث الطيران بندرتها وضخامتها وكبر حجم الخسائر المالية التي ترتب على حوادثه وغالبا ما يكون من الصعب تحديد المسبب الأساسي الذي أدى لحدوث الخطر المؤمن منه. وبالتالي فإن هذا النوع من التأمين يكون في حاجة لخبرة خاصة في معاينة وتقييم الخسائر المادية.
ج. يحتاج تأمين الطيران إلى الاتصالات السريعة جدا بمختلف وسائل الاتصال سواء مع المؤمن له أو مع معيد التأمين حيث يتم الرجوع إلى معيد التأمين في كل صغيرة وكبيرة تخص تأمين الطيران بعكس باقي أنواع التأمينات الأخرى.

مراحل إصدار وثيقة تأمين الطيران :


1. طلب التأمين.
2. تقرير الوسيط.
3. تقرير المعاينة.
4. إشعار التغطية.
5. وثيقة تأمين الطيران.

وفيما يلى نتناول هذه المراحل بشئ من التفصيل.

طلب التأمين :


غالبا ما يقوم طالب الحماية التأمينية (المؤمن له فيما بعد) بالبحث عن وسيط للمؤمن يقوم بالاتفاق معه على إجراء عملية التأمين وسوف نقتصر في هذا المجال على تأمين أجسام الطائرات Hull والتي تعمل على خطوط جوية منتظمة فقط.

ويقوم طالب خدمة الحماية التأمينية بمليء طلب التأمين وهو النموذج المطبوع الذى تعده شركة التأمين ليتم استيفائه عن طريق طالب التأمين لإعطائها فكرة كافية عن الخطر المطلوب التأمين عليه. وهذا النموذج يحتوي على خمسة أقسام كل قسم يحتوى على مجموعة معينة من البيانات بيانها كما يلي:

1. القسم الأول "بيانات شخصية" :


وهو يحتوى على مجموعة بيانات شخصية عن طالب خدمة الحماية التأمينية الهدف منها هو التعرف على طالب التأمين وصفته التأمينية حيث يحتوى على البيانات التالية:

1. اسم طالب التأمين كاملا.
2. عنوانه الذي يمكن أن يراسل عليه.
3. عمله.
4. اسم مالك الطائرة الحقيقي.
5. صفة طالب خدمة الحماية التأمينية المطلوبة.

2. القسم الثاني "بيانات عن التأمين المطلوب" :


ويحتوى هذا القسم على مجموعة من البيانات عن التأمين المزمع الحصول عليه وتحديد الخطر المراد تغطيته تأمينياً ودرجة خطورة هذا الخطر. حيث يحتوى على البيانات التالية:

1. استخدام الطائرة في الطيران الليلي. والمدى المستخدم للطائرة تقريبا.
2. المنطقة الجغرافية التي ستستخدم في مداها الطائرة.
3. نوع الغطاء التأميني المطلوب.

أ. تأمين شامل.
ب. يغطي المسؤولية المدنية أيضا.

4. مدة التأمين المطلوبة مع تحديد بداية هذه المدة ونهايتها.
5. في حالة ما إذا كان المطلوب تغطية رحلة معينة واحدة فقط يتم ذكر عدد ساعات الطيران والطرق التي ستقطعها الطائرة.
6. تحديد حدود التعويض المطلوب في الحالات التالية:

أ. حدوث تلفيات للطائرة.
ب. مقدار التحمل الذي يسمح به في حالة الضرر الجزئي.
ج. حدود المسئولية المدنية قبل الطرف الثالث بالنسبة للحادث الواحد. وبالنسبة لفترة زمنية معينة.
د. المسئولية القانونية والمدنية للناقل الجوي قبل الركاب - حدودها - عدد الركاب.

7. توضيح البيانات التالية:

أ. عنوان المطار الذي توجد به الطائرة.
ب. طريقة تجهيز حظيرة الإيواء.
ج. وسائل إنارة الطائرة.
د. تفاصيل الاحتياطات ضد الحريق.

3. القسم الثالث " بيانات عن الخبرة التأمينية للأصل المؤمن عليها" :

ويحتوي على بيانات خاصة بالتأمينات التي تم عقدها على نفس الأصل المؤمن عليه لدى أى من الشركات الأخرى وكذلك الحوادث التي سبق أن وقعت للأصل المؤمن عليه فيحتوى على البيانات التالية:

1. وجود تأمين حالي أو سابق على نفس الطائرة محل التأمين وفي حالة وجود هذا التأمين يذكر اسم المؤمن.
2. تفاصيل الحوادث السابقة التي لحقت بنفس الطائرة وكذلك المطالبات التي تمت خلال السنوات الثلاث السابقة على عملية التأمين الحالية.
3. توضيح البيانات التالية:

أ. رفض طلب التأمين من قبل بواسطة أحد المؤمنين.
ب. زيادة القسط أو وضع شروط خاصة من قبل.
ج. زيادة حدود التحمل في حالة الحوادث الجزئية.
د. إلغاء أو رفض تجديد وثيقة التأمين.

4. القسم الرابع "بيانات عن الطائرة محل التأمين: :

ويحتوى على بيانات عن الطائرة المراد التأمين عليها موضوع الخطر ويحتوى البيانات التالية:

1. علامات التسجيل وتشتمل على:

أ. شهادة الصلاحية الجوية - فئتها - تاريخ انتهائها.
ب. اسم صانع الطائرة - نوعها - طرازها - تاريخ صناعة الطائرة
ج. بيانات كاملة عن الرادار والراديو المجهزة بهما.

2. أقصى حمولة للطائرة وتشتمل على:

أ. أقصى وزن كلي.
ب.عدد الركاب.
ج. أقصى تحميل كلي مسموح به.
د. وزن البضاعة المسموح بنقلها.

3. تاريخ شراء الطائرة وحالة الشراء:

أ. جديدة أم مستخدمة.
ب. ثمن الشراء.
ج.القيمة الحالية تقريبا.

4. بيانات كاملة عن جميع الأشخاص المسموح لهم بتجريح الطائرة وأي حادث حدث أثناء التجهيز.
5. بيانات عن المحركات:

أ. عدد المحركات بالطانرة.
ب. نوعها وطرازها بالتفصيل.

5. القسم الخامس "بيانات عن طاقم الطائرة والملاحين" :

1. أسماء طاقم الطائرة
2. أعمارهم وعنوان كل منهم.
3. تفاصيل وتاريخ أي حادث طيران.
4. رفض شركة تأمين أو مؤمن أخر طلب سابق له أو زيادة القسط أو وضعت شروط خاصة.

وهي بيانات تعطى تفصيلية عن كل طيار أو ملاح.

وينتهي طلب التأمين بإقرار من طالب خدمة الحماية التأمينية بصحة جميع البيانات الواردة بطلب التأمين وأنها كاملة وممثلة للواقع الفعلي وأنه لم يقم بإخفاء أي شيء عن التوضيح والإدلاء به بمنتهى الصدق والأمانة.

وينتهي الإقرار بتوقيع طالب التأمين. وتاريخ تقديم هذا الطلب كما يلي:

الإقرار             التاريخ التوقيع

ملحوظة:

لا تبدأ مسؤولية شركة التأمين إلا بعد قبول الطلب أعلاه بمعرفتها وإخطار الطالب بذلك.

ثانيا "تقرير الوسيط":


ويحتوي هذا التقرير على المعلومات والبيانات التي حصل عليها وسيط التأمين عن مدى صحة البيانات الواردة بطلب التأمين وكذلك تقرير عن الخطر المعنوي الذي تتعرض له الأصل المطلوب التأمين عليه فيحتوى على البيانات التالية:

1. المؤمن له:


وهي المعلومات التي يتم جمعها عن تصرفات المؤمن له وتصرفاته التأمينية. والخطر المعنوي لا يعنى عدم أمانة المؤمن له فقط ولكن الإدارة السيئة والإهمال الذى يمكن أن ينم عنها أيضا.

2. سجل الحوادث السابقة:


السجل السيئ يشير إلى خطر معنوي. وهو مؤشر يدل على عدم الكفاءة والقدرة لطالب التأمين ومعاونيه وتحليل الحوادث الماضية يمكن أن يعطي صورة واضحة عن ذلك.

3. الاتجاهات السلوكية لطالب التأمين:


تحليل الحوادث السابقة لطالب التأمين يمكن أن يوضح مدى استعداد طالب التأمين للحصول على أكثر مما يسمح به مبدأ التعويض ويظهر ذلك من مفاوضاته التى قد حدثت ليحصل على تسوية لصالحه بأكثر من المستحق.

4. مستويات الصيانة:


مستويات الجهات التي تقوم بصيانة الطائرة والمعدات المتوافرة يمكن أن تعطي مؤشراً عن درجة الخطورة حيث أن نتائج المستويات الضعيفة في المعدات والتي تكثر أخطاؤها تتسبب في زيادة الحوادث.

ثالثا- تقرير المعاينة:


حيث يقوم المؤمن بمعاينة الأصل موضوع التأمين بنفسه أو عن طريق خبراء المعاينة المهنيين ويشتمل تقرير المعاينة على المعلومات والبيانات التالية:

1. يتم فحص الطائرة للحصول على البيانات التالية:


أ. نوع الطائرة - تصميمها - مكوناتها - الغرض من استخدامها - المواد المستخدمة في صناعتها -غلاف الطائرة.
ب. تاريخ الطائرة وطرازها - تاريخ صنع الطائرة - وهل هي جديدة أم سبق استخدامها - نوع وطراز المحركات - عدد المحركات - مدى الاستخدام للطائرة.
ج. عمر تشغيل الطائرة حيث هناك طائرات صمم هيكلها ليتحمل عدد معين من ساعات الطيران أو عدد معين من مرات الإقلاع والهبوط ولذا يتم تحديد عدد ساعات الطيران الفعلية وذلك لتحديد تكاليف الإصلاح في حالة حدوث حادث لاستبعاد الاستهلاك الطبيعي.
د. مدى إمكانية استبدال الأجزاء في طراز الطائرة. ومدى توافر قطع الغيار. مصاريف النقل إلى مقر الصيانة أو الإصلاح.
هـ. تحديد الجهة التي تقوم بصيانة الطائرة وتحديد مدى كفاءتها وقدرتها على القيام بهذه المهمة.

2. طبيعة الاستخدام والتشغيل:


وتحتوي على البيانات الأساسية اللازمة عن طبيعة التشغيل أو الاستخدام:

أ. يتم تحديد استخدام الطائرة سواء في التدريب - ركاب - أعمال إنقاذ/ الأعمال الزراعية - النقل.
ب. تحديد طبيعة المطارات التي تعمل فيها الطائرة ومدى تجهيزها.

3. المنطقة الجغرافية التي سيكون فيها مجال عمل الطائرة:


أ. حيث يتم تحديد مدى قرب أو بعد منطقة عمل الطائرة عن المطارات والمهابط الصالحة لطراز الطائرة.
ب. تحديد القرب أو البعد عن أماكن الإصلاح في حالة الهبوط الاضطراري.
ج. الاستعدادات الملاحية وصلاحية المطارات و مراكز الصيانة والإصلاح.
د. الخسائر الاعتبارية فى حالة المناطق الجغرافية الغائية.

4. مؤهلات وخبرة الربان والطيارين الذين يعهد إليهم بقيادة الطائرة:


أ. حيث أن الخبرة في بعض الأنواع والطرازات لا تصلح لأنواع وطرازات أخرى.
ب. نوع الترخيص الممنوح للطيارين وكفاءته.

5. نوع الوقود المستخدم:


أ. وفيه يتم تحديد نوع الوقود الذي تستخدمه الطائرة ومدى قابليته للاشتعال.
ب. تحديد الجهات التي تزود الطائرة به.

6. الالتزامات التعاقدية:


أ. هل الطائرة مستأجرة أم مملوكة أم مؤجرة وتواريخ كل منها.
ب. الصيانة الدورية أو الخدمات الأرضية لفترة طويلة.

7. المسئولية المدنية القانونية للناقل الجوي:


أ. قبل الركاب وبضائعهم.
ب. قبل الطرف الثالث جسمانيا أو في الممتلكات.

رابعاً - أشعار التغطية المؤقت:


وهذا الشعار يستخدم في حالة ما إذا كان كتابة وثيقة التأمين على الطيران سوف تستغرق وقتا ما. وهو ما يدل على إتمام التعاقد الرسمي على التأمين المزمع عقده وهو لا يختلف عن أشعار التغطية في تأمين الحريق.

خامساً - وثيقة تأمين الطيران أجسام الطائرات:


يتعهد المؤمن في هذا النوع من التأمين بتعويض المؤمن له إما نقدا أو عن طريق الاستبدال أو الإحلال أو الإصلاح للخسائر التي لحقت بالطائرة المؤمن عليها بسبب الأخطار المغطاة وذلك بحد أقصى يعادل القيمة التأمينية. وتشتمل التغطية الأخطار التالية:

1. العواصف - الصقيع - الفيضانات - انهيار حظائر الطائرات.
2. الحريق- الصواعق - الانفجار.
3. التصادم - السرقة - النهب - الاختلاس.
4. اختفاء الطائرة لفترة زمنية محدودة.

وتستثنى الوثيقة بعض الأخطار من التغطية وهذه الأخطار هي :


1. التلف والتآكل التدريجي نتيجة الاستعمال.
2. النقص في القيمة بسبب التقادم.
3. عيوب الصناعة.
4. العطب الميكانيكي أو الكهربائي ما لم يكن ناتجا عن الحريق أو الانفجار أو التصادم.
5. الأضرار التي تصيب الركاب أو أعضاء المركب الطائر أو الأشياء المنقولة بالطائرة.
6. الأضرار التي تصيب الطرف الثالث في شخصهم أو ممتلكاتهم بسبب الاصطدام بالطائرة أو بسبب الأشياء التي تسقط منها.

استثناءات عامة :


1. الأضرار التي تحدث أثناء استخدام الطائرة في أغراض غير مشروعة أو غير الفرض المحدد في العقد.
2. الأضرار التي تحدث أثناء قيادة الطائرة بواسطة أشخاص غير الملاحين المرخص لهم بالقيادة.
3. الأضرار التي تحدث بصورة مباشرة أو غير مباشرة نتيجة أى خطر من أخطار الحروب.
4. الأضرار التي تؤثر في الطائرة بصورة مباشرة أو غير مباشرة نتيجة التفتت الذرى أو المواد المشعة والتفاعلات النووية.
5. الأضرار التي تحدث أثناء تواجد الطائرة خارج النطاق الجغرافي المحدد في الوثيقة إلا في حالات القوة القاهرة.

فى النهاية اخر نقطة انت من ستضيفها فى التعليقات، شارك غيرك ولا تقرأ وترحل.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اعلان اول الموضوع

اعلان وسط الموضوع

إعلان اخر الموضوع