الدولة المدنية – تعريفها ومقوماتها وعلاقتها بالعلمانية

الدولة المدنية - تعريفها ومقوماتها وعلاقتها بالعلمانية

يسأل الكثير من الأصدقاء عن مفهوم الدولة المدنية وما هي الدولة المدنية؟، فيجب اولاً ان نناقش تعريف الدولة ثم تعريف الدولة الحديثة.

مصطلح الدولة الحديثة

توجد تعريفات كثيرة جدا للدولة ولا يوجد تعريف واحد متفق عليه، ويرى إبراهيم درويش بأن الدولة هى، جماعة من المواطنين الذين يشغلون إقليماً محدد المعالم ومستقلا عن اى سلطان خارجى ويقوم عليه نظام سياسى له حق الطاعة والولاء من قبل الجماعة او على الأقل من اغلبيتهم.

مقالة منفصلة     الدولة – تعريف الدولة واركان الدولة ووظيفتها

الدولة الحديثة هي دولة يكون جميع المواطنين فيها سواء اما القانون لهم نفس الحقوق وعليهم نفس الواجبات ولا يوجد اي تمييز بينهم علي اساس الدين او اللون او الجنس والدولة الحديثة يكون فيها رجال الدين والعسكريين ليس لديهم سلطات اضافية او يوجد ما يميزيهم في نظر القانون عن بقية المواطنين.

والدولة الحديثة هي دولة الفصل بين السلطات الثلاث السلطة التنفيذية والسلطة التشريعية والسلطة القضائية، والدولة الحديثة يكون أساس اختيار السلطة التشريعية ممثلة فى الهيئات البرلمانية والسلطة التنفيذية ممثلة فى رئيس الجمهوية او رئيس الوزراء من الشعب بانتخابات حرة نزيهة، اما القضاء يفصل بين السلطة التشريعية والسلطة التنفيذية و هو حامي الدستور عن طريق المحكمة العليا او مجلس القضاء الأعلي.  

ويحدد الدستور الذي يوافق عليه الشعب فى انتخابات نزيهة فى الدولة الحديثة كيفية اختيار القضاة وخصوصا قضاة المحكة العليا او مجلس القضاء الأعلي – يختلف الاسم من بلد لأخر- وفى الدول الحديثة يتم تعيين قضاة المحكمة العليا او مجلس الأعلى للقضاء عن طريق السلطة التشريعية او السلطة التنفيذية او عن طريق السلطتين معاً.

وعند حدوث اى خلاف علي فهم الدستور او تفسيره او حدود كل سلطة من السلطات الثلاث السابق توضحيها بالأعلي يتم اللجوء الي المحكمة العليا او مجلس القضاء الأعلي.

ففى السطور السابقة وضحنا تفسير الدولة الحديثة من منطلق هيكل الدولة الحديثة وحقوق المواطنين وواجباتهم والتأكيد علي المساواة بين الجميع فى الدستور والقانون وهو تفسير للدولة الحديثة لا يستطيع احد ان يختلف عليه مهما كانت لغته او توجهه السياسي.

الدولة المدنية

تتعدد أسماء الدولة التي ترد في الخطاب السياسي الإسلامي: الدولة الدينية، دولة الخلافة، الدولة الإسلامية، الدولة المدنية ذات المرجعية الإسلامية، ويعد تعدد الأسماء دليلا على عدم وضوح المسمى، وعلي لجوء خطاب الإسلامي السياسي إلى خلق توصيفات وأسماء للشيء قبل وجوده، مع أن المنطق يفترض تشكل الظاهرة ثم وضع توصيف لها يعكس مكوناتها، كما تستخدم غالبية الكتابات مصطلح “دولة مدنية”، مع أنه لا وجود له في العلوم السياسية التي لا تعرف غير مصطلح “المجتمع المدني” وهو مجموعة المنظمات غير الحكومية والمؤسسات التي تُظهر مصالح وإرادة المواطنين عن طريق الانشطة التي تمارسها وهذة المنظمات تكون مستقلة عن الحكومة.

 مع أن كلمة مدنية أيضا ليست عربية، لا نشأة ولا ثقافة، لأنها نتجت في العموم من كتابات رفاعة الطهطاوي واضع مصطلح “الحقوق المدنية”، ومحمد عبده في تأكيده علي مدنية السلطة في الإسلام وأن الخليفة حاكم مدني، والكاتب رفيق العظم في”البيان في التمدن وأسباب العمران”.

مقالة منفصلة    الثيوقراطية – تعريفها وسماتها ومزاياها وعيوبها وأمثلة عليها

تعريف الدولة المدنية 

توجد تعريفات ومعاني متعددة للدولة المدنية Civil State ومن بينها ان الدولة متمدنة متحضرة ومن ضمن المعاني المقصودة أيضاً بالدولة المدنية انها ليست عسكرية وغالبا يكون المقصود هو فصل الدين عن الدولة بمعني ان الدولة المدنية المقصود منها هو الدولة العلمانية.

الدولة المدنية هي الدولة المبنية علي أسس ديمقراطية، ويتم تداول السلطة فيها بشكل سلمي يقوم على الانتخاب والتفويض، وجميع المواطنون متساوين  بصرف النظر عن الدين، أو اللغة، فلا أحد فيها فوق القانون، ويُنظر حتى إلى رجال الدين وأفراد الجيش كمواطنين عاديين لا يملكون أية سلطات إضافية في الحكم أو التشريع.

وللعلم مصطلح الدولة المدنية غير موجود فى كتب علم السياسة الأجنبية والموجود فقط هو المجتمع المدني والدولة العلمانية، اما من يتكلم عن دولة مدنية بمرجعية إسلامية فهو مصطلح ليس عليه انفاق قى التعريف ولا فى حدود المرجعية ولا فى الجهة التي سيتم العودة اليها عند الاختلاف فى تفسير الدين وانصحك بالعودة الي هذة المقالة المنفصلة بعنوان  مفهوم الدولة فى الإسلام – الإسلام والدولة الدينية

يسأل الكثير من الأصدقاء عن الفرق بين الدولة المدنية والعلمانية؟

تعريف العلمانية

العلمانية مشتقة من العالمية بمعني حكم العالم نفسه بنفسه دون تدخل السماء، اما فى اللغة الإنجليزية Secularism تعني الادينية او الدنيوية. العلمانية هي فصل الدين عن الدولة  (السياسة) وان تكون الدولة علي مسافة واحدة من جميع الأديان والأفكار، والعلمانية لا تعني الإلحاد او اجبار الأفراد علي عدم التدين ولكن معناها ان التدين والإلحاد شأن خاص بالفرد ولا يجوز للدولة ان تتبنى وجهة نظر دينية او ان تجبر الأفراد علي ممارسة الشعائر الدينية او عدم ممارساتها ولا يجوز ان يحصل مواطن علي معاملة خاصة بسبب اعتناقه دين معين او فكرة معينة فالجميع متساوون امام القانون.

مبادئ العلمانية

إن مبادئ العلمانية التي تحمي وتدعم العديد من الحريات فى الدول الحديثة اليوم هي:

  1. فصل المؤسسات الدينية عن مؤسسات الدولة والمجال العام،  فيمكن أن يشارك الدين فى المجال العام (الحيز العام) دون أن يهيمن.
  2. حرية ممارسة المرء لعقيدته أو معتقده دون الإضرار بالآخرين، وحرية تغييره أو عدم امتلاك دين ، وفقاً لضميره.
  3. المساواة بحيث لا تضع معتقداتنا الدينية أو عدم وجودها أي شحص فى ميزة أو ضرر.

من السطور السابقة اتضح ان الدولة الحديثة بطبيعتها علمانية حيث انها لا تفرق بين المواطنين علي اساس دينهم او لونهم او معتقداتهم الفكرية، والدولة الحديثة بطبيعتها مدنية وان المدنية تعني العلمانية، وعلمانية الدولة لا تعني بالضرورة علمانية المجتمع، فمثلاً فى كندا وامريكا يمارس المسلمين طقوسهم الدينية بحرية ويتم انتخاب المسلمين للمناصب السياسية ويتعاملون أمام القانون سواسية مثلهم مثل باقي المواطنين الآخرين مع انهم أقلية مسلمة.

سيقول البعض انظر لما يحدث في فرنسا ومنع الحجاب فى المدارس او اي من الامور الاخري سأقول له نحن ناقشنا هذة النقطة وغيرها فى مقالة منفصلة بعنوان 

الإسلام والعلمانية

ولما كان الدين بوصفه مقدسا لا يقبل بطبعه التجزئة أو التنازل عن بعضه فمن الصعب دمجه في التفاوض السياسي الذي يستلزم المراوغة حينا والتنازل عن شيء وربما أشياء أحيانا أخرى، وهو ما يلتقي مع جوهر العملية السياسية التي تقوم على فن الممكن، وتحتم التنازل عن بعض المصالح والأهداف الخاصة بغية تحقيق المصالح المشتركة والأهداف الجامعة وصولاً إلى أعلى قدر من الاستقرار والسلم المجتمعي.

وبعد ما شاهدناه فيما يعرف بالربيع العربي من توترات وانقسامات، وحروب أهلية بسبب التمذهب، والانتصار للرأي الديني الواحد، واستغلال الدين من قبل الأحزاب الإسلامية وسيلة لامتلاك السلطة، وما يرتبط بذلك من أهداف سياسية يوظف الدين فيها باعثاً على التقاتل والتناحر، بعد ذلك كله لم يعد مقنعاً ذلك الادعاء بأن الغرب احتاج للعلمنة نظرا لممارسات الكنيسة، وما ترتب عليها من حروب دينية طاحنة، أما العالم الإسلامي قليس في حاجة لهذه العلمنة لأنه لم يمر بالتجربة نفسها.

مقالة منفصلة    العلمانية – تعريفها ونشأتها ومبادئها وأنواعها وأمثلة عليها

مقومات الدولة المدنية 

1. المساواة 

الدولة المدنية يتساوي فيها الجميع أمام القانون فى الحقوق والواجبات، فمثلاً لا يوجد فرق بين مواطن مسلم او مسيحي او سني او شيعي، الدولة فالأساس هو المواطنة. والمساواة المقصود بها مساواة حقيقية بمعنى ان تكون شهادة المرأة والرجل والمسلم والمسيحي أمام القضاء متساوية، وان يكون ما تحصل عليه المرأة نظير العمل مثل ما يحصل عليه الرجل فلا تفرقة بينهما.

2. الفصل بين السلطات

الفصل بين السُلطات هو الوسيلة التي تضمَن تحقيق التوازنِ بين السُلطات الرئيسية داخل الدولة، وهي السلطة التشريعيّة، والسلطة التنفيذية، والسلطة القضائيّة، فيساعد في منعِ تداخل عمل هذه السلطات مع بعضها البعض، ويضمن استقلالية كُلٍ منها.

3. الديمقراطية

الديمقراطية هي ايدلوجيا وليست نظام حكم، فالديمقراطية فكرة معناها حكم الشعب بنفسه اما الدمقرطية بمفهومها الحديث هي الديمقراطية الليبرالية. فالديمقراطية الليبرالية تختلف عن الديمقراطية الاشتراكية.

ولكي تكون الدولة ديمقراطية يجب ان تكون القيم الديمقراطية موجودة من اول الفرد ثم الأسرة ثم القرية ثم المجتمع كله، الديمقراطية تساعد علي ان يكون هيكل الدولة كله معبرا عن رغبات الشعب وتطلعاته، فالديمقراطية تعني التداول السلمي للسلطة وان الشعب قادر علي اختيار ممثليه في انتخابات نزيهة، وان السلطات السياسية ممثلة لإرادة الشعب.

مقالة منفصلة الديمقراطية

4. حياد مؤسسات الدولة

يجب ان تكون مؤسسات الدولة علي الحياد بين جميع الأديان وبين جميع الأفكار ولا تتبني الدولة وجهة نظر معينة فى تفسير الدين، وبالطبع يجب ان لا تكون سلطات الدولة متمثلة فى شخص او فى فكرة (شخصنة السلطة).

فى النهاية اخر نقطة انت من ستضيفها فى التعليقات، شارك غيرك ولا تقرأ وترحل.

مقالات مشابهة

مفهوم الدولة في الإسلام - الإسلام والدولة الدينية
الديمقراطية المباشرة والشبه مباشرة ونظام الحكم فى سويسرا
الثيوقراطية - تعريفها وسماتها ومزاياها وعيوبها وأمثلة عليها
السلطة السياسية - تعريفها وخصائصها وأنواعها وأشكالها
أشكال الدول وانواعها بالتفصيل
نظام الحكم في بريطانيا - الدستور والملكة والبرلمان
قانون الطوارئ - ما هو؟ والإجراءات المترتبة على تطبيقه
مبدأ الفصل بين السلطات تعريفه وأهميته ومميزاته وانواعه
نظرية العقد الاجتماعى - أبرز مفكريها ومزاياها ونقدها
النظام البرلماني - تعريفه و خصائصه ومميزاته وعيوبه
نظام الحكم فى فرنسا - التشريع و الرئيس والبرلمان
الأغلبية المطلقة والأغلبية النسبية والتمثيل النسبي-الفرق بينهم
اختصاصات وتقاليد مجلس العموم البريطاني ومجلس اللوردات
وظائف ومميزات وعيوب ومستقبل ومواد تخصص العلوم السياسية
مفهوم السياسة - تعريف علم السياسة وأهميته وفروعه
الأحكام العرفية-تعريفها وأسبابها والفرق بين قانون الطوارئ والأحكام العرفية
دولة القانون - مفهوم دولة القانون ومبادئها ومرتكزاتها وضماناتها
النظام شبه الرئاسي - تعريفه و خصائصه ومميزاته وعيوبه
طريقة الانتخابات الأمريكية-الإنتخابات الرئاسية والكونجرس
الفرق بين السلطة التشريعية والتنفيذية والقضائية والعلاقة بينهم

أسود البيزنس

هل تريد ان تكون على إطلاع
بكل جديد فى

 عالم الأعمال

أشترك فى قائمتنا البريدية الآن

 

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لنمنحك أفضل تجربة ممكنة على موقعنا. بالمتابعة في استخدام هذا الموقع، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
قبول
سياسة الخصوصية