أسود البيزنس

موقع يهتم بكل ما له علاقة بالبيزنس

أنواع التشريعات وكيفية سنها - تعريف التشريع الأساسي أو الدستور و التشريع العادي و التشريع الفرعي أو اللوائح

أنواع التشريعات وكيفية سنها - تعريف التشريع الأساسي أو الدستور و التشريع العادي و التشريع الفرعي أو اللوائح
أنواع التشريعات وكيفية سنها - تعريف التشريع الأساسي أو الدستور و التشريع العادي و التشريع الفرعي أو اللوائح

 تناولنا فى المقالات السابقة
  1. مقالة منفصلة  ما هو تعريف القانون لغة واصطلاحاً ؟ 
  2. مقالة منفصلة  شرح خصائص القاعدة القانونية 
  3. مقالة منفصلة  تعريف الجزاء وخصائصه و تطور الجزاء -- القانون
  4. مقالة منفصلة   تقسيمات القانون - الفرق بين القانون العام والقانون الخاص
  5. مقالة منفصلة  ما هو الفرق بين القاعدة القانونية الآمرة والقاعدة القانونية المكملة؟
  6. مقالة منفصلة  النظام العام والآداب - تعريف وخصائص وامثلة و دائرة تنفيذ النظام العام والآداب
  7. مقالة منفصلة  مصادر القانون - المصادر المادية والتاريخية والرسمية والمصادر الرسمية للقانون المصري
  8. مقالة منفصلة  ما هو التشريع في القانون ؟ - تعريف التشريع وبيان مزاياه وعيوبه

أنواع التشريعات وكيفية سن التشريعات

 أنواع التشريعات وتدرجها :


وإذا كنا قد انتهينا إلى أن التشريع يأتي على قمة مصادر القانون نظرأ للمزايا العديدة التي يوفرها، إلا أن القواعد التشريعية ليست كلها من نوع واحد، بل تتنوع وتتدرج في قوتها تبعاً لمدى أهمية المسائل التي نتناولها بالتنظيم .

 ويمكن في هذا الصدد أن نميز بين ثلاث أنواع من التشريعات :

(أ) التشريع الأساسي أو الدستور :



 ويعتبر هو أسمى القوانين وأعلاها درجة، ويقصد به مجموعة القواعد الأساسية التي تبين شكل الدولة ونظام الحكم فيها، فالدستور يبين توزيع الاختصاصات بين السلطات العامة في الدولة (السلطة التشريعية والسلطة القضائية والسلطة التنفيذية) وعلاقة كل من هذه السلطات بالأخرى، كما يبين ما لأفراد المجتمع من حريات عامة وحقوق تجاه الدولة .

ملحوظة.بجدر بنا أن نشير إلى أنه إذا كانت أغلب دول العالم تستخدم اصطلاح " الدستور" للتعبير عن التشريع الأعلى في الدولة، إلا أن هناك بعض الدول تستخدم اصطلاح " التشريع الأساسي " للتعبير عن ذات المعنى . نذكر على سبيل المثال : القانون الأساسي لدولة قطر الصادر سنة 1972  ، والنظام الأساسي لعمان الصادر في نوفمبر سنة 1996 .


مقالة منفصلة 
 كيفية سن التشريعات - كيفية سن التشريع الأساسي - الدستور- ؟وكيف يعدل؟


(ب) التشريم العادي : 



وهو يلي الدستور في المرتبة، ويقصد به كل ما تصدره السلطة التشريعية في الدولة في حدود اخنصاصها المبين بالدستور، ويطلق على هذا النوع من التشريع أسم " القانون " مثل قانون الأحوال الشخصية وقانون تنظيم الجامعات وقانون الاستثمار ... إلخ . 

والحقيقة أن استخدام كلمة "قانون" للتعبير ءن التشريع العادي يأتي جريأ على ما هو شائع في الأوساط الفقهية والقضائية، لأن الأصل في كلمة "قانون" أنها تطلق بمعناها الواسع الذي ينطبق على مجموعة القواعد التي تنظم سلوك الأفراد في المجتمع، ولكن ساد الرأي على استخدام ذات الكلمة في معني آخر ضيق ينطبق فقط على مجموعة القواعد التي تصدر عن السلطة التشريعية (مجلس النواب) على اعتبار أن غالبية القواعد القانونية تصدر في صورة التشريع العادي بحكم كونها الوسيلة المعتادة لتنظيم سلوك الأفراد في المجتمع .

مقالة منفصلة  مراحل سن التشريع العادي - مرحلة الاقتراح و مرحلة التصويت وعدم اعتراض رئيس الجمهورية 


(ج) التشريع الفرعي أو اللوائح : 



وهو التشريع الذي تضعه السلطة التنفيذية بمقتضى الاختصاص المقرر لها في الدستور . وإنا كان الأصل أن السلطة التنفيذية تتولى مهمة تنفيذ القوانين التي تسنها السلطة التشريعية، إلا أن بعض الاعتبارات العملية فرضت منح الاختصاص التشريعي للسلطة التنفيذية بصفة استثنائية. 
وما يصدر عن هذه السلطة يطلق علية "التشربع الفرعي" أو "اللوائح والقرارات" ، وهو يهدف إلى تنفيذ القوانين (لوائح تنفيذية) أو ترتيب المصالح العامة (لوائح تنظيمية) أو المحافظة على أمن المجتمع وصحته وسكينته (لوائح الضبط أو البوليس) ، ويعتبر التشريع الفرعي أدني التشريعات درجة .

مقالة منفصلة  تعريف وسن التشريعات الفرعية - الفرق بين اللوائح التنفيذية و اللوائح التنظيمية و لوائح الضبط أو البوليس

وهكذا تتدرج التشريعات بحسب قيمتها القانونية في قوة السلطة التي وضعتها أو أهمية المسائل التي تنظمها، فعلى رأسها يوجد الدستور، ثم يليه النشريع العادي، وأخيراً يأتي التشريع الفرعي .

 وينبني على ذلك نتيجة هامة هي أن التشريع الأدنى مرتبة لا يجوز له أن يخالف التشريع الأسمى، فلا يجوز للتشريع العادي أن يخالف الدستور، ولا يجوز للنشريع الفرعي أن يخالف التشريع العادي أو الدستور، وإذا حدث شئ من ذلك وجب تغليب حكم التشريع الأعلى .
 أما الدستور، فلا يوجد ثمة ما يمنع من أن يرد مخالفأ للنشريعين الباقيين، لكونهما أدنى منه مرتبة.


تناولنا فى المقالات القادمة
  1. مقالة منفصلة  كيفية سن التشريعات - كيفية سن التشريع الأساسي - الدستور- ؟وكيف يعدل؟
  2. مقالة منفصلة  مراحل سن التشريع العادي - مرحلة الاقتراح و مرحلة التصويت وعدم اعتراض رئيس الجمهورية 
  3. مقالة منفصلة  سلطة رئيس الجمهورية في سن التشريع حسب الدستور الجديد -- قوانين الضرورة
  4. مقالة منفصلة  تعريف وسن التشريعات الفرعية - الفرق بين اللوائح التنفيذية و اللوائح التنظيمية و لوائح الضبط أو البوليس
  5. مقالة منفصلة  نفاذ التشريع العادي -  إصدار التشريع و نشر التشريع
  6. مقالة منفصلة  ما المقصود بقاعدة عدم جواز الاعتذار بجهل القانون؟ و ما هو الاستثناء من القاعدة ؟
  7. مقالة منفصلة  التمييز - الفرق - بين الغلط في القانون والاعتذار بجهل القانون
  8. مقالة منفصلة  الرقابة القضائية على صحة التشريعات
  9. مقالة منفصلة  الرقابة على دستورية القوانين في مصر - المحكمة الدستورية العليا

    السؤال لك الان عزيزى القاريء
    هل انت مستعد لتكتب رأيك وتضع بصمتك فى االتعليقات ؟ 
    انا فى انتظارك .

    ليست هناك تعليقات:

    إرسال تعليق

    اعلان اول الموضوع

    اعلان وسط الموضوع

    إعلان اخر الموضوع