أسود البيزنس

موقع يهتم بكل ما له علاقة بالبيزنس

نسب المديونية "الرفع المالى" فى التحليل المالى

نسب المديونية "الرفع المالى" فى التحليل المالى

نسب المديونية "الرفع المالى" فى التحليل المالى


النسب المالية:


يمكن تقسيم النسب المالية إلى أربع مجموعات أساسية:

٠ نسب  السيولة.

٠ نسب النشاط.

٠ نسب المديونية - الرفع المالى.

٠ نسب الربحية.

ويضاف إليها أيضاً مجموعة من النسب لقياس قيمة السوق.

وقد تناولنا فى مقالة منفصلة بعنوان التحليل المالى بإستخدام النسب المالية تناولنا فيها معلومات مهمة جداً عن التحليل المالى انصح بالإطلاع عليها.


وفى هذة المقالة سوف نتناول نسب المديونية "الرفع المالى" فى التحليل المالى.

نسب المديونية:


إن موقف مديونية الشركة يشير إلى كمية أموال الغير لدى الشركة والتى استفادت منها في محاولتها تحقيق الأرباح. كذلك يلقي التمويل طويل الأجل - الديون طويلة الأجل - اهتمام كبير لدى المحلل المالي. حيث يلزم ذلك الشركة بسداد فوائد خلال فترة طويلة الأجل وكذلك إعادة سداد قيمة القرض. وطالما أن حقوق الدائنون يجب الوفاء بها أولأ قبل إجراء أية توزيعات على حملة الأسهم، فإن الملاك الحاليين وكذلك المرتقبين يولون اهتمام كبير بمدى مقدرة الشركة على الوفاء بالتزاماتها في مواعيدها وفقاً لشروط الأقتراض. كذلك يهتم الممولون — المقترضون- بمدى مقدرة الشركة على خدمة ديونها وحجم مديوناتها.

حيث أن زيادة مقدار مديونيات الشركة يشير إلى احتمال اكبر نسبياُ لعدم مقدرتها على الوفاء بالتزاماتها.ولذلك تهتم الإدارة بمقدار مديونيات الشركة نظراً لإدراكها مدى اهتمام الأطراف الخارجية والداخلية بها حتى لا تصبح الشركة في موقف عسر مالي.

 مقاييس درجة المديونية Measures of the Degree Indebtedness

أكثر المقاييس شيوعاً هي:

أ. نسبة الديون.

ب. نسبة الديون إلى حق الملكية.

أ - نسبة الديون: The Debt Ratio

تمثل هذه النسبة نسبة الأصول جميعها التي تم تمويلها عن طريق الديون. كلما كبرت هذه النسبة دل ذلك على كمية أكبر من أموال الغير التي تم الاعتماد عليها في تمويل الأصول.

               مجموع الخصوم
نسبة الديون = ــــــــــــــــــــــــــــــــ
              مجموع الأصول

                1643
نسبة الديون = ــــــــــــــــــ * 100 = 0,457 = 45.7 %
                3597

كلما ارتفعت هذه النسبة ارتفعت الرافعة المالية للشركة. حيث يشير الرفع المالي إلى الدرجة التي تستخدم فيها المنشأة التمويل من خلال مدفوعات ثابتة لتحقيق عائدات الملاك.

قد يكون التركيز على الديون طويلة الأجل، ويتم تجاهل الديون قصيرة الأجل، إذ من المفترض ضرورة الوفاء بها خلال الأجل القصير أي خلال أداء دورة النشاط المعتاد للمنشأة، ولا تلتزم المنشأة بمدفوعات ثابتة خلال فترة طويلة الأجل.

ب - نسبة الديون إلى حق الملكية: The Debt-Equity Ratio

تشير هذه النسبة للعلاقة بين التمويل طويل الأجل عن طريق الغير وتلك التي تم تمويلها عن طريق الملاك. عادة ما تستخدم لقياس درجة الرفع المالي للمنشأة.


                                 القروض طويلة الأجل
نسبة الديون إلى حق الملكية = ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
                                 حقوق المساهمين

                                 1023
نسبة الديون إلى حق الملكية = —————— * 100 = 0,524 = 52,4 %
                                 1954

عادة ما يكون لدى الشركات ذات كمية الأصول الثابتة المرتفعة نسبياً والتدفقات النقدية المستقرة نسبة عالية من الديون إلى حق الملكية. كما تفيد مقارنة النسبة مع متوسط الصناعة.

- مقاييس المقدرة على خدمة الديون: Measures of the Ability to Services Debts

تشير المقدرة على خدمة الديون إلى مدى استعداد المنشأة لمقابلة مدفوعاتها الثابتة اللازمة في ظل جدولة معينة للقروض وبالتالي تشير إلى المقدرة على سداد الفوائد وإعادة سداد أصل القروض. ولتحديد مقدرة الشركة على مقابلة التزاماتها الثابتة يتم استخدام نسب التغطية. يهتم جداً الدائنون بهذه النسب فيما يرتبط بمقدرة الشركة على تغطية الديون الحالية والديون المتوقعة.كلما انخفضت نسبة التغطية دل ذلك على مزيد من المخاطر المتوقع أن تواجهها المنشأة. ستكون فى موقف لنقص السيولة، يؤدي في معظم المواقف إلى الإفلاس.

تستخدم نسبتان للتغطية:

أ. نسبة تغطية جميع الفوائد Total Interest Coverage

ب. نسبة تغطية المدفوعات الثابتة The Fixed-Payment Coverage

ويتم الاعتماد على القوائم المالية المحاسبية فى ظل مبدأ الاستحقاق لحساب هذه النسب، على الرغم من أنه كان يجب الاعتماد على التدفقات النقدية لتحديد مدى المقدرة على مواجهة التزامات المنشأة في مواعيد استحقاقها بالشروط التي تتم الاتفاق عليها تعتمد النسبة الأولى على الديون فقط، بينما تعتمد النسبة الثانتة على المدفوعات الثابتة التي تمثل التزاماً على المنشأة بالإضافة إلى خدمة الديون.

أ - نسبة تغطية جميع الفوائد: Total Interest Coverage

تفيد هذه النسبة في قياس مقدرة المنشأة على سداد مدفوعات الفائدة عن القروض المتعاقد عليها. كلما كانت هذه النسبة مرتفعة دل ذلك على مقدرة أفضل للمنشأة فى الوفاء بالتزاماتها نحو سداد الفوائد.

                           الأرباح قبل الفوائد والضرائب
 نسبة تغطية الفوائد = __________________________
                                       الفوائد

                      418
نسبة تغطية الفوائد = ____ = 4,5
                      93

الرقم السابق لنسبة تغطية الفوائد يعد مقبولاً، إذ أنه كقاعدة يجب أن يتراوح هذا الرقم بين ما لا يقل عن 3 ويفضل أن يصل إلى 5

ب - نسبة تغطية المدفوعات الثابتة: Fixed-Payment Coverage Ratio

تتضمن هذه النسبة تغطية كافة الالتزامات الثابتة: الأقساط الأساسية مدفوعات المترتبة على الاقتراض، مدفوعات الاستئجار، توزيعات على حملة الأسهم الممتازة. هذا مع ملاحظة ضرورة تعديل رقم توزيعات الأرباح لمقابلة نسبة الضرائب، حيث أن هذه التوزيعات يتم دفعها من التدفقات النقدية بعد سداد الضرائب.


نسبة تغطية المدفوعات الثابتة =

الأرباح قبل الفوائد والضرائب
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الفوائد+(المدفوعات الثابتة أقساط القروض+توزيعات الأرباح على حملة الأسهم الممتازة × (ا÷(ا-ت))


حيث:

ت : تمثل معدل الضرائب على دخل الشركة.

بتطبيق المعادلة على المثال السابق (واعتبار القيم بالألف، وأن معدل الضرائب 29%) نجد:

                                                           418 418
نسبة تغطية المدفوعات الثابتة للشركة = ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ = __ = 2
                                           93 + (71 + 10) (1 ÷ (1 - 0.29))         207

يتضح مما سبق أن الشركة ذات مقدرة على سداد التزاماتها الثابتة بأمان. إن نسبة تغطية الفوائد مثلها مثل نسبة تغطية الالتزامات الثابتة، تقيس الخطر، كلما كانت النسبة منخفضة دل ذلك على مزيد من الخطر يقابل المنشأة من وجهة نظر الدائنون.

كذلك تلقى نسبة تغطية الالتزامات الثابتة اهتمام حملة الأسهم الممتازة وحملة الأسهم العادية حيث أنها تقيس مقدرة المنشأة على سداد التزاماتها الثابتة. كلما ارتفعت هذه النسبة كان ذلك أكثر أماناً للدائنون وحملة الأسهم الممتازة، كذلك كلما ارتفعت هذه النسبة كان هناك توقعاً أكبر لمستويات الربح التي يمكن أن تحقق لحملة الأسهم  العادية.

فى النهاية اخر نقطة انت من ستضيفها فى التعليقات، شارك غيرك ولا تقرأ وترحل.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اعلان اول الموضوع

اعلان وسط الموضوع

إعلان اخر الموضوع