أسود البيزنس

موقع يهتم بكل ما له علاقة بالبيزنس

مقاييس الاداء

مقاييس الاداء

مقياس الأداء التنظيمي


إن أخطر خطوة في عملية الرقابة بشقيها الاستراتيجي والتشغيلي هو وضع المعايير المناسبة باعتبارها مقاييس للأداء الذي سوف يتم بناء عليها تقويم الأداء التنظيمي، والحكم على مدى كفاءته، ومن ثم وضع نظام التحضير المناسب للقائمين بعملية التنفيذ.



المقاييس المالية:

والمشكلة التي غالبا ما تحدث في هذا الصدد هى التركيز على المعايير قصيرة الأجل وسهلة القياس، ومن أشهرها المعايير المالية، مثل:

معدل العائد على الاستثمار، ومعدل العائد على السهم، وعلى حق الملكية، هامش الربح، معدل النمو.. الخ. وبالرغم من سهولتها وبساطتها إلا أن هناك الكثير من المشكلات التي تصاحبها، ومن أهمها:

   المقاييس المالية لا تهتم بأثر النواحي غير الكمية رغم أهميتها.
   تركيزها على المدى القصير.
   تتجه للماضي أساساً.
  تأثرها بالطرق المحاسبية المختلفة.
   تأثرها كثيرا بالحكم الشخصي.

ومن ثم فإنها لا تمثل إلا جزء من المقاييس أو المعايير التي يمكن الاعتماد عليها لتحقيق رقابة تعتبر شاملة ومتكاملة للاستراتيجية، خاصة وأن العناصر غير المالية (كالعناصر الإنسانية) تعتبر ذات تأثر كبير على نجاح أو فشل تطبيق استراتيجية المنشأة

ومن هنا فإن على الإدارة أن تأخذ في الاعتبار المعايير والمقاييس غير المالية وتحددها بدقة، وتقوم باستخدامها بفعالية، سواء للتقويم الاستراتيجي أو للتشغيل، وسوف تعرض فيما يلي لأهم هذه المقاييس والمعايير.

مقالة منفصلة  تحليل القوائم المالية بإستخدام النسب المالية

مقاييس أصحاب المصالح

إن أصحاب المصانع المختلفة المتعلقة بالمنشأة يهتمون بأدائها، ويستخدم كل فريق منهم المعايير الخاصة به لتحديد مستوى هذا الأداء، ويمكن أن نتعرف على مثل هذه المعايير كما يوضحها الجدول التالى.

جدول المقاييس الخاصة بأصحاب المصالح المختلفة

فئة أصحاب المصالح
قياسات ممكنة على المدى القصير
قياسات ممكنة على المدى البعيد
العملاء
المييعات (القيمة والكمية)
 العملاء الجدد
عدد الاحتياجات الجديدة للعملاء التى تم توفيرها أو (محاولة توقيرها)
نمو المبيعات 
معدل دوران العملاء 
المقدرة على السيطرة على الأسعار
الموردون
تكلفة المواد الأولية 
زمن التسليم  المخزون 
وفرة المواد الأولية
معدل النمو فى تكاليف المواد الأولية  معدل النمو فى زمن التسليم 
معدل النمو فى المخزون 
الأفكار الجديدة من قبل الموردين
الممولون
ربحية السهم 
سعر السهم فى السوق 
عدد القوائم التى توصى  بشراء أسهم الشركة 
العائد على الملكية
المقدرة على إقناع سوق الأوراق المالية باستراتيجية النمو فى العائد على الملكية.
الموظفون
عدد الاقتراحات  الإنتاجية 
عدد الشكاوى والتظلمات
عدد الترقيات من الداخل 
معدل دوران العمالة
الهيئة  التشريعية
عدد التشريعات التى تؤثرعلى المنشأة 
العلاقات مع الأعضاء والمستشارين المهمين
عدد التعليمات الجديدة التى تؤثر فى الصناعة 
نسبة حالات التعاون إلى حالات المنافسة
هيئات حماية المستهلك
-عدد الاجتماعات 
-عدد مرات تكوين الأحلاف 
-عدد المجابهات الغير الودية 
-عدد القضايا المرفوعة
عدد مرات التغيير فى السياسات  نتيجة ضغوط هذة الهيئات 
عدد مرات المطالبة  بالعون الصادرة من الهيئات
المدافعون عن البيئة
-عدد الاجتماعات 
-عدد الشكاوى المتعلقة بهيئة حماية البيئة 
-عدد المجابهات الغير الودية 
-عدد مرات تكوين الائتلافات
-عدد القضايا المرفوعة
عدد مرات التغيير فى السياسات نتيجة ضغوط المدافعين عن البيئة 
عدد مرات المطالبة بالعون الصادرة عن المدافعين عن البيئة.

مقالة منفصلة  أصحاب المصالح - مفهوم،انواع،التعارض بينهم، وقياس رضاهم

مقاييس تقويم أداء الإدارة العليا:

يجب على مجلس الإدارة - كما هو موضح في الشكل التالى - أن يُقوّم الإدارة العليا، ليس فقط على أساس العائد، بل أيضاً على أسأس عوامل تتعلق بممارسة الإدارة الاستراتيجية؛ هل قام فريق الإدارة العليا بوضع أهداف معقولة على الأمدين: البعيد والقريب؟ هل عمل هذا الفريق عن قرب مع الإدارة التنفيذية لرسم خطط تنفيذ وجداول زمنية وميزانية واقعية؟ هل أعدت الإدارة العليا ونفذت مقاييس مناسبة لأداء المنشأة والقطاعات بغرض مراجعة النتائج والرقابة؟ هل قدمت الإدارة إلى مجلس الإدارة معلومات كافية عن أداء المنظمة قبل اتخاذ القرارات الهامة؟ فيجب إثارة هذه الأسئلة وغيرها بواسطة مجلس الإدارة العليا.

يتم تحديد العناصر التي يستخدمها مجلس الإدارة لتقويم الإدارة العليا على أساس الأهداف المتفق عليها بين المجلس وأعضاء الفريق الإدارى ويجب إدراج تحسين العلاقات مع المجتمع المحلي ونحسين عوامل الأمان في عملية التقويم إذا تم اختيار هذه العناصر ضمن الأهداف المقررة للعام القادم أو الأعوام الخمسة القادمة، كما يجب - بالإضافة إلى ذلك - إدارة عوامل أخرى تؤثر في الربحية، مثل حصة السوق، وجودة المنتج، وكثافة الاستثمار.

قائمة تسجيل لتقويم الإدارة العليا

 تقويم أداء وحدة الأعمال الاستراتيجية:

كما سبق أن ذكرنا، فإن أحد الأشكال التنظيمية الناجحة فى الشركات الكبرى، هو فكرة وحدة الأعمال الاستراتيجية، وفى هذه الحالة يكون من الضروري أن تتم عملية التقويم على مستوى هذه الوحدات بصورة متعمقة ومن عدة زوايا، وباستخدام مقاييس ومعايير مناسبة مثل:

   معدل العائد على الاستثمار.
   نسبة الربح.
   معدل دوران الأصول.
   الحصة السوقية.
   معدل نمو المبيعات.
   معدل نمو السوق.

وحتى يمكن أن يتم تقويم أداء واحدة الأعمال الاستراتيجية بشكل شامل ومن كافة الزوايا، يمكن الاستعانة فى ذلك بعدد من الأسئلة، مثل هذه المجموعة من الأسئلة التى استخدمتها شركة نورثون لتقويم وحدات الأعمال الاستراتيجية لديها، ونوردها فيما يلى:

   كيف تساهم هذه الوحدة في النظام الكلي للمنشأة؟
   هل تساعد في تحقيق التوازن الإجمالى؟
   هل تزيد الوحدة أو تقلل من طبيعة النشاط الدوري للمنشأة؟
   ما هي علاقة الوحدة بالتقنيات والعمليات وأجهزة التوزيع الخاصة بالمنشأة؟ ي ما هو مدى نجاح الوحدة كمنافس؟
   كيف يقدرها العملاء والمنافسون؟
   هل تساعد الوحدة على تحسين أو الإضرار بسمعة المنشأة في سوق الاستثمار؟
   ما هي مهمة الوحدة وأسلوب عملها من حيث استراتيجية البناء أو الصيانة أو الحصاد؟
   هل إستراتيجيتها الحالية مناسبة؟ ي هل يمكن أن تربح؟ وكيف؟
   لماذا إذا حدث تغيير في الاستراتيجية أو الأداء منذ المراجعة السابقة، حدث هذا التغيير؟
   على أي شيء يدل هذا التحليل فيما يتعلق بربحية هذه الوحدة، مقارنة بمثيلاتها من وحدات الأعمال؟


مراكز المسئولية:


يمكن وضع أنظمة الرقابة لمتابعة وظائف أو مشروعات أو قطاعات معينة، تُستخدم الميزانيات عادة للرقابة على المؤشرات المالية للأداء، وتُستخدم مراكز المسئولية لعزل وحدة بذاتها لكى يتسنى تقويمها بمفردها وبمعزل عن باقى المنشأة، ويرأس وحدة المسئولية مدير مسئول عن أدائها، تستخدم الوحدة موارد (تقاس في شكل تكاليف) لإنتاج خدمة أومذتج (يقاس فى شكل كمية أو إيرادات) وهناك خمسة أنواع رئيسية من مراكز المسئولية يتم تحديدها على أساس الأسلوب المتبع فى قياس الموارد والخدمات والمنتجات بواسطة نظام الرقابة فى المنشأة:

(أ) مراكز التكلفة النمطية:

يتم حساب التكاليف النمطية لكل عملية، وهى تستخدم أساسا فى مصانع الإنتاج، على أساس البيانات التاريخية، من أجل تقويم أداء المركز يتم ضرب التكاليف النمطية الكلية فى عدد الوحدات المنتجة؛ للحصول على التكلفة المتوقعة للأنتاج، ثم يقارن الناتج بالتكلفة الفعلية للأنتاج.

(ب) مراكز الإيرادات:

يقاس الإنتاج عادة فى شكل قيمة أو كمية المبيعات، بصرف النظر عن تكلفة الموارد المستعملة (مثل الرواتب)، يتم الحكم إذن على المركز من حيث الفعالية وليس الكفاءة.

تحدد فعالية منطقة البيع - على سبيل المثال - بمقارنة المبيعات الفعلية بالمبيعات المتوقعة أو بمبيعات العام السابق، لا تدخل الأرباح لأن إدارة المبيعات لا سيطرة لها على تكلفة المنتجات المبيعة.

(د) مراكز التكلفة:

تقاس الموارد بقيمتها النقدية، بصرف النظر عن تكلفة الخدمة أو السلعة.

تعد الميزانيات إذن على أساس المصروفات التى يمكن حسابها مقدما، بالإضافة إلى المصروفات الاختيارية، تنشأ مراكز التكلفة عادة فى إدارات الشئون الإدارىة والخدمات والبحوث، تنفق المنظمة أموالاً على هذه الإدارات فى حين أنها لا تساهم فى الإيرادات إلا بطريق غير مباشر.

(د) مراكز الأرباح:

يُقاس الأداء على أساس الفرق بين الإيرادات (وهى مقياس انتاج) وبين المصروفات (وهى مقياس للموارد)، ينشأ مركز الأرباح عادة عندما يتوفر لدى الوحدة التنظيمية السيطرة على كل من الموارد والإنتاج، سواء فى صورة منتجات أو خدمات، يمكن بواسطة إنشاء هذه المراكز تنظيم المنشأة على شكل قطاعات مستقلة يتخصص كل منها فى خط منتجات معين، يعطى مدير كل قطاع الاستقلال الكافى لتمكينه من المحافظة على مستويات مرضية للأرباح، يُمكن جعل بعض الوحدات التنظيمية التي لا ينظر إليها عادة على أنها مستقلة بغرض تقويم مراكز الأرباح، يمكن على سبيل المثال تحويل إدارة الإنتاج من مركز تكلفة معيارية (مركز تكلفة)
إلى مركز أرباح عن طريق السماح لهذه الإدارة بتقاضي سعر تحويلي لكل سلعة "تبيعها" لإدارة المبيعات، يُشكل الفرق بين التكلفة لإنتاج الوحدة وسعر التحويل المتفق عليه صافي الأرباح لكل وحدة.

(حد) مراكز الاستثمار:

يُقاس أداء مراكز الاستثمار، كما هو الحال في مراكز الأرباح، على أساس الفرق بين الموارد وبين الخدمات أو المنتجات، يتجاهل تقويم أداء القطاعات في المنشآت الصناعية على أساس الأرباح فقط حجم الأصول المستغلة في كل قطاع، حيث تحتاج هذه القطاعات عادة إلى كثير من الأصول الثابتة، مثل الآلات والمعدات والمباني لصنع منتجاتها، يحقق - على سبيل المثال - قطاعان في منشأة واحدة نفس الأرباح لكن يمتلك واحد منها مصنعا قيمته ثلاثة ملايين دولآر، في حين يمتلك الآخر مصنعا قيمته مليون دولار فقط، الأرباح واحدة في القطاعين، لكن من الواضح أن أحدهما أكثر كفاءة من الآخر: ينتج المصنع الأصغر عائدا أكبر للمساهمين على رأسمالهم المستثمر.

يمثل العائد على الاستثمار أكثر الأدوات شيوعا لقياس أداء مراكز الاستثمار، هناك مقياس أخر يُسمى فائض الدخل، وبحسب بواسطة طرح مصاريف الفوائد من صافى الدخل، تحسب هذه الفوائد على أساس الفوائد التي تدفعها المنشأة للدائنين والمتعلقة بالأصول المستخدمة، ويمكن حسابها أيضا على أساس الدخل الذي كان من الممكن الحصول عليه إذا ما قامت المنشأة باستثمار نفس هذه الأصول في مجال اخر.

ذكر الفريد سلون أن مفهوم العائد على الاستثمارات كان عاملا مهما في تمكن شركة "جنرال موتورز" من ممارسة الرقابة الدائمة على المنشأة، فهو يتناسب مع كونها منظمة لا مركزية.

فى النهاية اخر نقطة انت من ستضيفها فى التعليقات، شارك غيرك ولا تقرأ وترحل.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اعلان اول الموضوع

اعلان وسط الموضوع

إعلان اخر الموضوع