ما هى أهمية المنظمات ؟ هل حياة وسعادة ورفاهية الإنسان تتوقف على فاعلية المنظمات التي يرتبط بها ويتعامل معها ؟

كما سبق أن أوضحنا أن الإدارة تمارس في المنظمات ، ولا وجود للإدارة بدون وجود للمنظمات وأن المنظمات في أشد الحاجة للإدارة حيث أن الإدارة سوف تقوم بتوفير القيادة اللازمة لتوجيه جهود الأفراد نحو الهدف وتمارس وظائف الإدارة المختلفة التخطيط و التنظيم و التوجيه و الرقابة التي تضمن تحقق الهدف بأحسن الوسائل وبأقل التكاليف .

ولكن أهمية المنظمات تتضح عندما نتيقن أن حياة الإنسان بالفعل تتوقف عليها .

نحن يجب ان نجيب على هذا السؤال لنعرف أهمية المنظمات

هل حياة وسعادة ورفاهية الإنسان تتوقف على فاعلية المنظمات التي يرتبط بها ويتعامل معها؟

ففي بداية حياة الإنسان في المستشفى التي يولد فيها قد لا يكتب له الحياة أصلاً بسبب إهمال يحدث في المستشفي وذلك لأن المستشفى كمنظمة لا يتوافر لديها إدارة سليمة أو يولد بعاهة مستديمة تؤثر عليه طوال حياته بسبب إهمال من أحد  أطباء المستشفى.

في دار الحضانة قد يتعلم العادات السيئة التي تجعل منه فرداً غير سوي مهملاً في حياته المقبلة بسبب عدم وجود الإشراف الكافي وعدم الاختيار السليم للمربيات في دار الحضانة، و يحدث ذلك بسبب عدم وجود إدارة سليمة للحضانة بسبب عدم كفاءة الجهة الحكومية المسؤولة عن الإشراف على دور الحضانة.

إذا انتقلنا بالمولود الجديد في رحلة المنظمات التي يرتبط بها ويتعامل معها إلي المدرسة إلي النادي إلي الجامع إلي الكنيسة إلي الكلية الجامعية إلي الوحدة العسكرية إلي البنك الذي يتعامل معه إلي الجمعية التعاونية الإستهلاكية إلي مصلحة المياه إلي مصلحة المرور إلي مصلحة الشهر العقاري ….. الخ

مما سبق يتضح أن الحصول على الخدمات وعلى إشباع احتياجات الفرد مثل حاجات الطعام والملبس والمشرب والمسكن يتوقف على فاعلية المنظمات العديدة التي يتعامل معها الفرد ويرتبط معها إما بشكل دائم أو بشكل مؤقت. وبالتالي فإن حياة الفرد ورفاهيته وسعادته أو شقاءه تتوقف على فاعلية المنظمات التي يتعامل معها والمقصود بالفاعلية هنا أعلى مستوى لتحقيق الأهداف وبالتالي يجب تحقيق فاعلية الإدارة في هذه المنظمات.

مثلاً عندما يسير الفرد في شوارع المدينة ويقع في حفرة ويصاب نتيجة وقوعه هذا معناه أن إدارة جهاز معين من أجهزة مجلس المدينة غير فعالة.

مثال آخر عندما يذهب الفرد إلي البنك ويجد أن الازدحام شديد ويقوم موظف الشباك باختيار من يقدم لـه الخدمة حسب أهوائه الشخصية، فهذا معناه أن إدارة البنك غير فعالة.

هكذا يمكنك حصر أنواع المنظمات التي تتعامل معها كل يوم وبالتالي فإن وجود إدارة سليمة أصبح أمراً حتمياً لكل منظمة تعمل في بالمجتمع بل أكثر من ذلك، إذا أردنا أن ننهض بالمجتمع ونحقق الأهداف الخاصة برفع مستوى المعيشة ورفع المعاناة عن الجماهير فهذا لا يتأتى إلا بتطوير المنظمات المختلفة وتحويلها من منظمات فعالة إلى منظمات أكثر فاعلية و كفاءة.

مما سبق يتضح أن الإدارة لها دور اجتماعي في المجتمع فقد لاحظنا أن إشباع احتياجات الفرد تتوقف على وجود منظمات وأن فاعلية إشباع احتياجات الفرد تتوقف على فاعلية وكفاءة الإدارة في  هذه المنظمات.

مقالة منفصلة  عن  تعريف الكفاءة والفاعلية و الفرق بينهما ، ومثال على الكفاءة والفاعلية

و فى النهاية هل حياة وسعادة ورفاهية الإنسان عزيزى القاريء فعلاٌ تتوقف على فاعلية المنظمات التي يرتبط بها ويتعامل معها ؟

بانتظار معرفة الإجابة فى التعليقات 

عالم الأعمال

هل تريد ان تكون على إطلاع
بكل جديد فى

أسود البيزنس

أشترك فى قائمتنا البريدية الآن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لنمنحك أفضل تجربة ممكنة على موقعنا. بالمتابعة في استخدام هذا الموقع، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
قبول
سياسة الخصوصية