التوازن بين العمل والحياة – 25 طريفة لتحقيق التوازن

يمكن أن يؤدي الشعور بالإرهاق إلى التوتر وتقليل دافعك في العمل. إن إيجاد توازن بين العمل بفعالية وامتلاك ما يكفي من الوقت والطاقة للاستمتاع بالحياة خارج العمل أمر مهم لنجاحك على المدى الطويل.

لا يقتصر جدول العمل الآن على ساعات العمل المعتادة فقط. ففي وقت سابق عندما كان معظم العمل يدويًا، لم يكن الحصول على بعض وقت الفراغ من العمل بهذه الصعوبة. كان المهنيون قادرين على الاسترخاء والاهتمام بالأولويات الأخرى. ولكن مع الثورة التكنولوجية تغير السيناريو بأكمله، فقد تأتي رسائل البريد الإلكتروني الخاصة بالعمل في أي وقت، وأصبح العمل من المنزل أمر شائع.

في هذه المقالة، سنناقش ما هو التوازن بين العمل والحياة، وكيف يمكنك تحقيقه وما هي فوائده.

تعريف التوازن بين العمل والحياة

التوازن بين العمل والحياة work-life balance ينطوي على تقليل الإجهاد المرتبط بالعمل، وإنشاء طريقة مستقرة ومستدامة للعمل مع الحفاظ على الصحة والرفاهية العامة.

على الرغم من عدم وجود صيغة سحرية للموازنة بين العمل والحياة، ولا يوجد مقدار واحد مؤكد من الوقت يجب أن تخصصه لأحدهما مقابل الآخر، فإن التوازن بين العمل والحياة يعني أنك راضٍ بشكل متساوٍ عن ثنائية حياتك الشخصية وحياتك المهنية. وهذا يعني أيضًا أن أحد الجانبين لا يهيمن على الآخر

إن مفتاح تحقيق التوازن بين العمل والحياة لا يعتمد فقط على ما تفعله أثناء العمل (على سبيل المثال، القيام بعمل هادف، وإيجاد هدف في عملك، والشعور بأن ما تفعله مهم، وأنك تقدم مساهمة إيجابية)، ولكن ما تفعله خارج العمل أيضًا. بعبارة أخرى، فإن العثور على الذات في الهوايات الشخصية أو استخدام طرق تجديد الطاقة الذاتية مهم بنفس القدر لتحقيق هذا التوازن.

بصفتك مديرًا، من المهم ليس فقط أن تجد هذا التوازن لنفسك – وأن تكون قدوة يحتذى بها – ولكن أيضًا لمساعدة موظفيك في إيجاد توازنهم أيضًا.

فوائد التوازن بين العمل والحياة

هناك العديد من المزايا للتوازن بين العمل والحياة. بعضها مذكور أدناه:

1. التوازن بين العمل والحياة يزيد من تحفيز الموظفين ويساعدهم على أداء وظيفتهم بشكل أفضل
2. يساعد التوازن بين العمل والحياة الناس على التخلص من إجهادهم حيث يمكنهم قضاء أوقات الفراغ مع أقربائهم وأحبائهم
3. يمكن للشركات تعظيم الإنتاجية من موظف مفعم بالحيوية مقارنة بالموظف الذي يعمل أكثر من اللازم
4. يمكن الحفاظ على أنماط الحياة الصحية من خلال تحقيق التوازن بين العمل والحياة. يتضمن ذلك نظامًا غذائيًا جيدًا وتمارين منتظمة وما إلى ذلك.
5. يمكن للموظفين الذين لديهم دوافع عالية مساعدة الأعمال التجارية على النمو لأنهم أكثر ارتباطًا بوظائفهم ومهنهم

طرق تحقيق التوازن بين العمل والحياة

بصفتك صاحب عمل، لديك دور مهم تلعبه لضمان عدم وقوع موظفيك في فخ عدم تحقيق التوازن بين العمل والحياة.

لست متأكدا من أين تبدأ؟ فيما يلي 25 طريقة لمساعدة موظفيك على إنشاء توازن أفضل بين العمل والحياة:

1. أخذ إجازة بين العمل

أخذ إجازة بين العمل يساعد في التعامل مع التوتر. جسم الإنسان غير مصمم لتحمل ساعات طويلة دون توقف. يمكن أن تكون الحركات الجسدية مثل المشي الخفيف أو بعض التمارين المكتبية مفيدة حقًا هنا.

ستساعدك هذه الاستراحات القصيرة على التعافي من التعب وتعزيز المرونة في العمل.

2. العمل التطوعي

العمل التطوعي هو وسيلة رائعة لكي تكون شخص اجتماعي وبناء علاقات شخصية. إن تشجيع الموظفين على التطوع يساعدهم على التخلص من التوتر والالتزام اجتماعياً (الالتزام الاجتماعي يعني أن كل فرد لديه التزام تجاه بقية المجتمع لأنه ينتمي إليه).

علاوة على ذلك، يساعد هذا أيضًا في تعزيز المسؤولية الاجتماعية للشركات، وبالتالي كسب السمعة الحسنة للمنظمة وموظفيها.

3. التخطيط السليم

يعد التخطيط للأنشطة اليومية في العمل طريقة أخرى لإدارة توازن جيد بين الحياة والعمل. فالالتزام بخطة جيدة يساعد في توفير الكثير من الوقت في العمل. وبالتالي، السماح للموظفين بالتركيز على أشياء أخرى غير العمل أو أخذ هذا الوقت لتجديد طاقتهم.

4. تشجيع أسلوب الحياة الصحي

الحفاظ على نمط حياة صحي يلعب دورًا كبيرًا في سعي الموظف لتحقيق توازن بين العمل والحياة. الموظفون الأصحاء مثل الجواهر على تاج كل منظمة. التوازن غير الصحي بين العمل والحياة يخل بالصحة الجسدية والعقلية للموظفين. بالنظر إلى هذه الحقيقة، فإنه يعيق إنتاجيتهم إلى حد كبير. فتشجيع الموظفين على اتباع أسلوب حياة صحي يزيل المخاطر الصحية المختلفة.

تمامًا مثل التمتع بصحة بدنية جيدة يساعد المرء على البقاء نشيطًا، فإن العقل الخالي من الإجهاد هو غرفة تتسم بالوضوح. فهذا يساعد الموظفين على التميز في حياتهم المهنية وفي الحياة الشخصية. حيث يعد أسلوب الحياة الصحي أيضًا حلاً رائعًا لإدارة الإجهاد ويساعد الموظفين على التعامل مع الإجهاد بسلاسة.

5. سياسة تشجيع عدم العمل في المنزل بعد ساعات العمل

في أغلب الأحيان، يحمل الموظفون عملهم إلى المنزل للوفاء بالمواعيد النهائية. يعد عدم القدرة على ترك العمل في مكان العمل مشكلة رئيسية ناتجة عن عبء العمل الزائد الذي يتحمله الموظفون. الالتزام بالعمل في غير أوقات الدوام يعيق مقدار الراحة التي يحتاجها جسم الإنسان.

علاوة على ذلك، فهو يضر بالحياة الاجتماعية للأفراد وهو أمر ضروري لعقلية صحية. يمكن لأصحاب العمل التأكد من عدم حدوث ذلك من خلال تبني سياسة صارمة “عدم العمل في المنزل”.

6. جدول عمل مرن

لا يمكن الحفاظ على توازن جيد بين العمل والحياة إذا لم يتبق وقت شخصي بعد ترك العمل. في مثل هذه الحالة، يصبح وجود جدول عمل مرن أمرًا مهمًا للغاية. تساعد المرونة في أوقات العمل الموظفين على التركيز بشكل متساوٍ على حياتم الشخصية والعملية.

علاوة على ذلك، يمكن أن يؤثر جدول العمل المرن بشكل إيجابي على أداء الفرد في العمل. بالإضافة إلى ذلك، فهو يعمل كأسلوب بديل لإدارة الإجهاد.

7. إدارة الوقت

تعد إدارة الوقت جانبًا مهمًا للغاية عندما يتعلق الأمر بالحصول على توازن مناسب بين العمل والحياة.

يميل معظم الأفراد إلى تجاهل مهارة إدارة الوقت. ونتيجة لذلك، ينتهي بهم الأمر إلى الشعور بالإرهاق من العمل في نهاية اليوم دون أن يكون لديهم وقت لأنفسهم. ولذلك، يجب على الشخص التأكد من أن لديه جدول يومي مناسبًا لعدد ساعات العمل في اليوم.

قد يكون اعتماد تقنيات لإدارة الوقت مثل تقنية الطماطم Pomodoro technique مفيدًا في هذا الصدد.

8. تشجيع الهوايات

كل واحد منا لديه هواية مثل القراءة والرسم والتصوير والرياضة وجمع الطوابع القديمة وما إلى ذلك. لا يقتصر التوازن الجيد بين العمل والحياة على إعطاء أهمية للعمل والأسرة فقط. يتعلق الأمر أيضًا بإعطاء أهمية للأشياء التي يحب المرء القيام بها على المستوى الشخصي.

فمع اختلاف طرق وتقنيات إدارة التوازن بين العمل والحياة التي نتبعها، غالبًا ما نفتقد تغذية آمالنا وتطلعاتنا. فوجود هواية يشجع الموظف على قضاء بعض الوقت لنفسه. فامتلاك هواية يساعد الموظفين على قضاء الوقت لأنفسهم حتى في ظل جدولهم الزمني الضيق.

9. تشجيع العمل من المنزل

يمكن أن يساعد تشجيع العمل من المنزل مرة واحدة على الأقل في الأسبوع أو كلما لزم الأمر في التخلص من الإجهاد اليومي في مكان العمل. فالعمل من المنزل مع أحبائك في الجوار أو تدليل الحيوانات الأليفة أثناء العمل يترك تأثيرًا إيجابيًا على ذهن الموظف.

عندما يتمتع الموظفون بهذه المزايا، فإن ذلك يؤطر شعورًا كبيرًا بالامتنان في أذهانهم تجاه أصحاب العمل. كما أنها تجعلهم مدافعين عن منظمتك. وبالتالي، إعطاء دفعة لعلاقة عظيمة مع الموظف وصاحب العمل.

10. إجازة مدفوعة الأجر

في وقتنا هذا، لم تعد العطلة رفاهية. بل إنها ضرورة. لقد حان الوقت لأن يدرك أصحاب العمل كيف أصبحت الإجازات المدفوعة الأجر من العمل جزءًا مهمًا من ثقافة العمل اليوم. إن السماح للموظفين بأخذ فترات راحة طويلة مدفوعة الأجر يشعر الموظفون بمزيد من الحيوية والاسترخاء بعد العودة إلى العمل، مما يؤدي إلى إنتاجية أفضل.

في بعض الدول الإجازات المدفوعة الأجر لا ينظمها قانون العمل، ولكن على الرغم من ذلك تعطي الكثير من الشركات في هذه الدول إجازات مدفوعة الأجر لموظفيها لتحفيزهم على الأداء الجيد، و لجذب أفضل المواهب للعمل فى المنظمة.

مقالة ذات صلة      الحوافز – التعريف والأنواع والأهمية والأمثلة والمزايا

11. التغذية الراجعة بإنتظام واستطلاعات التوازن بين العمل والحياة

تلقي التغذية الراجعة بانتظام لخلق بيئة عمل صحية، وإجراء استطلاعات لمعرفة هل الموظفين قادرين على القيام بالتوازن بين العمل والحياة الشخصية، ومدى رضاهم عن العمل، يساعد المنظمات على التعرف على الموظفين بشكل أفضل والعمل على حل القضايا المثارة.

مقالة ذات صلة    20 نصيحة لتقديم تغذية راجعة فعالة ومفيدة

12. إجازات الأمومة والأبوة

لا يمكن أبدًا تجاهل فرحة كونك أبًا او أماً، ويحق لكل واحد منا الاستمتاع بهذه اللحظة. ومع ذلك، فإن هذا الفرح يأتي مع العديد من المسؤوليات التي يجب علي كل أب وأم تحملها، وهذا يمكن أن يخلق عائقًا عندما يتعلق الأمر بالحياة العملية.

لذلك، يمكنك كصاحب عمل التخطيط لتقديم خطط إجازة الأمومة والأبوة لجميع موظفيك. يفيد هذا موظفيك بشكل مباشر، ويزيد ولاء الموظفين، ويخلق بيئة عمل إيجابية.

للعلم فى بعض الدول لا ينظم قانون العمل إجازة الأمومة والأبوة كإجازة مدفوعة الأجر، او ينظم القانون إجازة الأمومة فقط ولا ينظم إجازة الأبوة إطلاقاً، او ينظم القانون إجازة الأمومة فقط فى بعض الحالات كما فى الولايات المتحدة، ولذلك يجب ان تتبنى شركتك هذه الإجازات كمزايا للموظفين لتحفيزهم، وايضاً لجذب أفضل المواهب للعمل فى الشركة.

مقالة ذات صلة      التعويضات والمزايا: التعريف والأهمية والأنواع وأمثلة

13. مرافق رعاية الأطفال Child Care Facilities

يواجه معظم الآباء والأمهات الذين تقل أعمار أطفالهم عن خمس سنوات على الأقل وقتًا عصيبًا في التوفيق بين المسؤوليات. يصبح هذا الأمر أكثر صعوبة عندما يكون كلا الوالدين موظفين، وعليهما الاختيار بين العمل أو الحياة الشخصية. وقد يؤثر ذلك بشدة على حياتهم المهنية، وأحيانًا لا يسمح لهم وجود أطفال بالتقدم إلى الأمام فى حياتهم المهنية.

بصفتك صاحب عمل، قد لا ترغب أبدًا في حدوث ذلك لموظفيك، حيث يمكنك التخطيط لترتيب مرافق رعاية الأطفال داخل المنظمة أو في مكان قريب جدًا.

14. السماح بالعمل عن بعد

القدرة على العمل من أي مكان هو حلم كل موظف. ليس الأمر كما لو أن الموظفين سيسافرون طوال الوقت ولكن لأنهم سيختارون المكان الذي يريدون القيام بالعمل منه.

ستساعد هذة الميزة في جذب أفضل المواهب للعمل في المنظمة. علاوة على ذلك، سيسمح للجميع بالوفاء بالتزاماتهم الاجتماعية دون تفويت العمل.

15. مساحة عمل صديقة للحيوانات الأليفة

تزدهر أماكن العمل الصديقة للحيوانات الأليفة في جميع أنحاء العالم حيث تنضم الأجيال الشابة المولودة بعد منتصف التسعينيات إلى القوى العاملة. هذه الأجيال من الموظفين مليئة بالحياة وتحب حيواناتهم الأليفة. إن السماح لموظفيك بإحضار حيواناتهم الأليفة معهم سيمنحهم السلام العقلي ويخلق جوًا مبهجًا حول مكان العمل.

16. تمارين بناء فريق العمل

يتعلق بناء فريق العمل بجعل الأشخاص يعملون معًا للوصول إلى هدف مشترك. ويمكن أن يكون وسيلة فعالة بشكل لا يصدق لتحسين العلاقات. ومع ذلك، لا يدرك الكثير من الناس أن بناء فريق العمل يمكن أن يكون مفيدًا للتوازن بين العمل والحياة أيضًا.

فرق العمل التي كل فرد فيها يعمل عن بعد واحياناً يكون كل فرد في قارة مختلفة هي القاعدة اليوم، والتواصل والتعاون بين أعضاء الفريق أمر لا بد منه.

تتمثل إحدى أفضل الطرق لبناء توازن أفضل بين العمل والحياة في التخطيط للأنشطة التي تجمع فريقك معًا بشكل ممتع. بينما قد لا يكون من الممكن جمع جميع أعضاء الفريق معًا على نشاط واحد، يمكنك في كثير من الأحيان تصميم تمارين أو أحداث تجمع بعض أعضاء الفريق معًا.

17. إجازة غير مدفوعة الأجر لأسباب شخصية

الحياة لا يمكن التنبؤ بها. قد يأتي وقت تريد فيه منح موظفيك إجازة غير مدفوعة الأجر للتعامل مع القضايا الشخصية. ويمكن أن تكون حالة طوارئ عائلية أو أزمة شخصية أو أمراض أخرى.

في الولايات المتحدة، يمنح قانون الإجازة العائلية والطبية لعام 1993 (FMLA) الموظفين المستوفين للشروط المبينة فى القانون ما يصل إلى 12 أسبوعًا من الإجازة غير مدفوعة الأجر سنويًا. و يمكن للموظفين أخذ هذه الإجازة من أجل ولادة أو تبني طفل أو رعاية أحد أفراد الأسرة الذين يعانون من حالة صحية خطيرة.

وقانون الإجازة العائلية والطبية لعام 1993 (FMLA) يتطلب أيضًا أن يعيد أصحاب العمل جميع الموظفين إلى وظائفهم أو منصب معادل في نهاية إجازتهم ، مع نفس المزايا والأجور وما إلى ذلك.

18. المساحة المخصصة للهدوء

يمكن أن يؤدي دمج مساحة مخصصة للهدوء في مكان عملك إلى الحفاظ على إنتاجية فريقك وسعادته وصحته. يمكن للموظفين استخدام المكان للتفكير أو التأمل أو حتى مجرد أخذ استراحة من صخب المكتب.

يجب أن تكون المساحة الهادئة مكانًا يمكن للموظفين فيه قضاء بعض الوقت لجمع أفكارهم والتركيز وإنجاز العمل.

تأكد من أن الغرفة جذابة ومصانة جيدًا. فيجب أن تحتوي الغرفة على مقاعد مريحة، والكثير من النباتات الخضراء، وعدد قليل من الكتب أو المجلات الجيدة. يمكنك حتى تشغيل بعض الموسيقى لخلق جو مريح.

19. التركيز على الصحة البدنية

ليس من السهل الحفاظ على نمط حياة نشط أو تخصيص وقت لزيارة صالة الألعاب الرياضية بجدول أعمال مزدحم.

لن تساعد صالة الألعاب الرياضية في المكتب الصحة البدنية لموظفيك فحسب، بل تساعد أيضًا في الحفاظ على الصحة العقلية والتوازن بين العمل والحياة.

20. إجازة مخصصة للابتكار

تُعد Google مثالاً رائعًا على الأعمال التجارية التي تشجع إبداع موظفيها. تسمح قاعدة 80/20 من Google (أو “الإجازة المخصصة للابتكار”) للمهندسين بقضاء يوم واحد أو 20٪ من أسبوع عملهم في أي مشروع يختارونه، طالما أنه يتعلق بوظيفتهم الحالية.

حتى إذا لم يكن لديك الموارد اللازمة لتنفيذ سياسة مماثلة ، فلا يزال بإمكانك تعزيز الإبداع. إذا كان موظفوك مهتمين بمتابعة مشروع معين، فابحث عن طرق لمنحهم الوقت لذلك خارج ساعات العمل.

21. الأنشطة المرحة

بدلا من وجود موظف واحد مسؤول عن تخطيط أنشطة بناء الفريق، امنح المسؤولية للفريق بأكمله.

إذا أعطيت موظفيك بعض الحرية لقيادة الأنشطة والمناسبات الخاصة بهم، فستجد أنهم أكثر سعادة وإنتاجية وأكثر متعة في العمل.

يمكن أن يتكون الأنشطة والمناسبات أشياء مثل حفلة نهاية العام للشركة أو حفلة بيتزا ربع سنوية في المكتب. إن السماح للجميع بالمشاركة لن يتيح لك الحصول على وفرة من الأفكار الإبداعية فحسب، بل سيسمح لهم أيضًا بتولي مسؤولية تلك الأنشطة والمناسات.

22. العمل والإجازة Workation

كلمة Workation تعني working + vacation (العمل والإجازة)، فإذا كنت تعمل من المنزل خلال الأشهر القليلة الماضية، فقد يكون تغيير الموقع موضع ترحيب كبير. اهرب من رتابة مكتبك المنزلي وتوجه بعيدا لبضعة أيام لإنعاش وتجديد ذهنك.

23. برنامج مساعدة الموظفين

إن تحقيق التوازن الصحيح بين العمل والحياة الشخصية هو صراع دائم.

برنامج مساعدة الموظفين Employee Assistance Program أو إحتصاراً EAP يتيح للموظفين وأفراد أسرهم المباشرين الوصول إلى الخبراء المدربين. يمكن أن يساعدهم هؤلاء الخبراء في مواجهة مشاكل مثل تعاطي المخدرات، والضغوط المرتبطة بالعمل، والمصاعب المالية، وقضايا العلاقات العاطفية، والمزيد.

24. مساحة العمل الهجين

مساحة العمل الهجين هي أفضل ما في عالم العمل من المنزل وعالم العمل وفي المكتب (مقر الشركة). مساحة العمل الهجين حل رائع للأشخاص الذين يريدون بعض مزايا العمل من المنزل، لكنهم يفتقدون أيضًا البيئة المكتبية.

عندما يتمتع الموظفون بهذه المزايا، فإن ذلك يؤطر شعورًا كبيرًا بالامتنان في أذهانهم تجاه أصحاب العمل. كما يجعلهم مناصرين لمنظمتك. وبالتالي، إعطاء دفعة قوية لعلاقة استثنائية بين الموظف وصاحب العمل.

25. تجارب مصممة خصيصا

لا يوجد نهج عالمي لخلق التوازن بين العمل والحياة. يختلف كل موظف عن الآخر، فأفضل طريقة لتحقيق التوازن بين العمل والحياة هي وضع موظفيك وتفضيلاتهم أولاً.

فى النهاية آخر نقطة انت من ستضيفها فى التعليقات، شارك غيرك ولا تقرأ وترحل.

عالم الأعمال

هل تريد ان تكون على إطلاع
بكل جديد فى

أسود البيزنس

أشترك فى قائمتنا البريدية الآن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لنمنحك أفضل تجربة ممكنة على موقعنا. بالمتابعة في استخدام هذا الموقع، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
قبول
سياسة الخصوصية