الرضا الوظيفي – التعريف والمزايا وكيفية زيادته والعوامل المؤثرة

ما هو الرضا الوظيفي Job Satisfaction؟

يُعرَّف الرضا الوظيفي بأنه مستوى الرضا لدى الموظف تجاه وظيفته. إنه شعور إيجابي وتصور متفائل لديه تجاه عمله. الرضا الوظيفي ضروري لكل من الموظف وصاحب العمل لأنه يؤدي إلى تحسين الإنتاجية والكفاءة في المنظمة.

يتغير الزمن، وقد أدرك العالم حقيقة أن الموظفين السعداء سيؤدون إلى إنتاجية أفضل والي الاحتفاظ بالموظفين. الموظف الراضي هو أفضل سفير للعلامة التجارية وسيساعد في نقل الشركة إلى المستوى التالي.

سيسعده أن يبذل جهداً إضافياً لتحقيق أهداف وغايات شركته. هذا هو السبب في أن معظم المنظمات تؤكد على الرضا الوظيفي لأنه يعني توفير نفقات غير ضرورية بسبب انخفاض معدل دوران الموظفين.

سيحدث الرضا الوظيفي فقط عندما يكون الموظف راضياً و يشعر بالإرتياح في وظيفته. يشير مصطلح الرضا الوظيفي إلى التوازن بين العمل والحياة الذي يحدث بسبب الاستقرار الوظيفي والنمو الوظيفي.

الموظف السعيد سيفخر بعمله وسيكون مخلصاً لشركته مهما حدث.

العوامل المؤثرة بالرضا الوظيفي

بعض العوامل الرئيسية للرضا الوظيفي هي كما يلي-

1. مشاركة الموظفين

من الضروري أن يشارك الموظفون في عملهم لأنه يمنحهم شعوراً بالاستحقاق يؤدي إلى الرضا. إن الاستفادة من قدرات ومهارات الموظف إلى أقصى إمكانياته هو شعور رائع لأنه يعزز ثقة ومعنويات الموظف.

يجب أن يدرك الموظفون أن وظيفتهم تدعم بشكل مباشر نتيجة أكثر جوهرية وتساعد الشركة في تحقيق أهدافها. عندما يتم استخدام موهبة الموظفين، فإنهم سيستمتعون تلقائياً بوظيفتهم، وسيؤدي ذلك إلى الرضا الوظيفي.

2. الاحترام

الاحترام هو طريق ذو اتجاهين، وإذا حصل الموظفون على الاحترام الواجب في مكان العمل، فسيعطون نفس الشيء لزملائهم وأقرانهم ورؤسائهم. تعتبر المعاملة المحترمة من أهم العوامل التي تؤدي إلى الرضا الوظيفي.

3. الحمد والتقدير

يتوق البشر للحصول على استحسان أولئك الذين يؤمنون بهم. بغض النظر عن نوع العمل الذي يقوم به الموظف، فإنه يسعى إلى الثناء والتقدير من رؤسائه.

الموظفون الذين يتم الإشادة بهم على أداء عمل جيد يكونون راضين وسعداء، في حين أنه عندما لا يتم تقديرهم أو التقليل من قيمتهم، فإن ذلك يؤدي إلى عدم الرضا عن العمل والتوتر في مكان العمل.

يجب أن تهتم الشركة بموظفيها وتوصيل هذه الرعاية من خلال التقدير الرسمي وغير الرسمي، والمكافآت، والحوافز المدفوعة، والنشرة الإعلامية، وما إلى ذلك، لأنها عامل مهم فيما يتعلق برضا الموظفين.

4. المرونة

إن تقديم ساعات عمل مرنة للموظفين يظهر أن الشركة مستعدة لمساعدتهم في ساعات أزماتهم. يعد اختيار جدولهم الزمني وساعات عملهم عامل أساسي يؤدي إلى الرضا الوظيفي

5. تشجيع الأنشطة الغير وظيفية

كان هناك وقت كان يُعامل فيه الموظفون مثل التوابع، ولم يكن لديهم الوقت الكافي للتنفس (مشغولين للغاية) في مكان العمل.

اليوم ، أرباب العمل عازمون على رعاية القوى العاملة لديهم من خلال تشجيع الأنشطة التي ليس لها علاقة بالعمل مثل ممارسة الرياضة والأعمال التطوعية التي ستجعل الموظفين سعداء وراضين ومشاركين في مكان العمل.

6. الثقة

عندما يثق الموظفون في مؤسستهم للقيام بما هو أفضل بالنسبة لهم، فسيؤدي ذلك تلقائياً إلى بيئة عمل أفضل ويؤدي إلى الرضا الوظيفي.

7. الأمن الوظيفي

إنه أحد العوامل الأكثر أهمية للموظف الذي يحدد مستوى رضاه الوظيفي.

إنها حقيقة أن الموظف الذي يتم تأمين وظيفته يشعر بالأمان ويتوق إلى منح مائة في المائة للمؤسسة بينما يسيطر القلق على أولئك الذين لديهم السيف مسلط على رؤوسهم ، فهذا يؤدي إلى انخفاض الإنتاجية.

8. بيئة العمل

مكان العمل الخالي من التمييز والتحرش والقضايا الأخلاقية والتوتر غير الضروري سيكون لديه أجواء إيجابية. هذه البيئة الصحية والمنتجة هي عامل أساسي في الرضا الوظيفي

9. الدعم التنظيمي

عامل مهم في الرضا الوظيفي هو الدعم التنظيمي. يحتاج الموظفون إلى معرفة أن الإدارة تهتم بهم ومستعدون لبذل جهد إضافي من أجل رفاهية القوة العاملة.

10. التوازن بين العمل والحياة

تؤثر الوظائف المليئة بالضغوطات  على الصحة العاطفية والعقلية للشخص. التوازن السليم بين العمل والحياة هو عامل أساسي في إيجاد الرضا في الوظيفة

11. سلوك المشرفين

سلوك المشرفين مهم في مكان العمل. إنها حقيقة أن الرضا الوظيفي هو الأعلى حيث يعامل المديرون والمشرفون قوتهم العاملة بود، ويقدرون جهودهم ويثنون عليهم على الأداء الممتاز.

12. الرسم البياني المهني التصاعدي

هدف كل موظف هو المضي قدماً في حياته المهنية. من المرجح أن يكون الموظفون سعداء وراضين عندما يرون أن هناك مساراً مهنياً تصاعدياً (فرص للترقية) بالفعل في الشركة من شأنه أن يمنحهم فرصاً كبيرة للنمو والتطور .

13. الأجور والمزايا

الراتب الجيد هو دائماً عامل أساسي ومحفز يؤدي إلى الرضا الوظيفي. يريد الموظفون أن يتم تعويضهم بشكل عادل عن جهودهم ومن المرجح أن يبحثوا في مكان آخر إذا لم يكونوا راضين.

إنهم يصنفون الأجور والمزايا على أنها ثاني وثالث أهم العوامل على التوالي، والتي تهمهم كثيراً.

14. ثقافة التغذية الراجعة ذات الاتجاهين

الزمن يتغير، وأرباب العمل يشجعون مفهوم التغذية الراجعة ثنائية الاتجاه. هذا يساعد الموظفين على تلقي ردود الفعل البناءة والإيجابية.

كما يمنحهم الحرية في مشاركة ارائهم ووجهات نظرهم مع الإدارة

15. سياسات الشركة العادلة والشاملة

من خلال ضمان المعاملة العادلة والسياسات الشاملة للجميع inclusive policies، ترسل الشركة رسالة إيجابية إلى موظفيها. هذا له تأثير إيجابي على عقلية الموظف ويؤدي إلى الرضا الوظيفي.

ستؤدي سياسة الشركة الأوتوقراطية (السلطة بيد شخص واحد) إلى استياء القوى العاملة، في حين أن الهيكل المنفتح والديمقراطي سيثبت أنه عامل أساسي في الرضا الوظيفي.

مزايا الرضا الوظيفي

مزايا الرضا الوظيفي هي كما يلي-

1. معدل دوران منخفض

التوظيف عملية مكلفة تتطلب الكثير من الوقت والجهد. تريد المنظمات الاحتفاظ بالمواهب الحالية لأنه من الأسهل عليها إعداد المواهب الحالية بدلاً من توظيف مواهب جديدة وتدريبهم وبالتالي توفير المال.

سيؤدي الرضا الوظيفي إلى معدل دوران منخفض حيث يقل احتمال مغادرة الموظفين الراضين للشركة.

2. إنتاجية عالية

إنها حقيقة مثبتة أن الرضا الوظيفي يؤدي إلى إنتاجية أعلى لأن الموظفين حريصون على القيام بواجبهم للشركة التي تعتني بهم

3. ارتفاع الإيرادات

يؤدي رضا الموظفين إلى ارتفاع أرقام المبيعات وانخفاض التكاليف وزيادة الإيرادات

4. الولاء

الرضا الوظيفي يبقي الموظفين سعداء. إنهم يعتقدون أن الشركة مهتمة برفاهيتهم، ولهذا السبب يتبادل الموظفون الراضون الشعور بالولاء لمنظمتهم.

5. رضا العملاء

الرضا الوظيفي يعني موظفين سعداء وهذا يترجم إلى عملاء راضين. سيكون الموظفون السعداء حريصين على التفاعل مع العملاء ومساعدتهم بكل طريقة ممكنة.

في المقابل  سيكون الموظفون غير السعداء غير راضين، وهذا سينعكس في تفاعلهم مع العملاء.

6. زيادة فرصة الإحالات

إحالات الموظفين Employee referrals هي واحدة من أكثر طرق التوظيف فعالية. الموظف الذي يشعر بالرضا عن وظيفته سيشجع أصدقاءه وعائلته على الانضمام إلى الشركة

7. تقليل التغيب عن العمل

الرضا الوظيفي يشجع الموظفين على الوصول إلى مكاتبهم بانتظام. هناك إحتمال ضعيف من التغيب عن العمل في قوة عاملة راضية وسعيدة.

كيف تزيد الرضا الوظيفي؟

ضع في اعتبارك الأشياء التالية لزيادة الرضا الوظيفي-

1. عملية معالجة التظلمات

لن يشعر الموظفون بالرضا عن وظائفهم إلا عندما يُسمع صوتهم ويشعرون بالأمان والاطمئنان والسعادة. افتح مركز شكاوى حيث يتم الاستماع بصبر إلى شكوى كل عامل، ويتم تسوية جميع القضايا ذات الصلة بأفضل طريقة ممكنة.

هذا سيجعل الموظفين يشعرون بأنهم جزء من الشركة ويعزز الرضا الوظيفي في النهاية

2. توفير الفرص

تزويد الموظفين بفرص كافية لعرض مهاراتهم لأن ذلك سيزيد من رضاهم الوظيفي.

3. آفاق مرضية

يبحث كل موظف عن الأمن الوظيفي والتقدم في حياته المهنية. يجب على صاحب العمل وإدارة المنظمة شرح قواعد وشروط الترقية وتحسين جدول الأجور في الشركة.

عندما يعرف الموظف هدفه، يصبح من السهل عليه تحقيقه في المستقبل المنظور. هذا سيجعله سعيداً ويعزز الرضا الوظيفي

4. اختبار قدرة الموظف

يشعر كل موظف أنه يجب أن يتقاضى أجرا على الأقل وفقا لقدراته. إذا كنت تبحث عن طرق لتعزيز الرضا الوظيفي، فتأكد من وجود طريقة مناسبة لاختبار قدرات الموظفين على فترات منتظمة خاصةً إذا كان الموظف قد خضع لبعض التدريب أو خضع لدورة تعليمية.

سيسمح ذلك للموظف بتسلق سلم النجاح وتعزيز رضاه الوظيفي.

5. تقدير الاقتراحات الإبداعية

الموظفون الذين كانوا جزءاً من المنظمة منذ فترة طويلة هم الذين يعرفون المنظمة قلباً وقالباً. يجب على المنظمات تشجيع وتقدير أي اقتراحات إبداعية يقدمها هؤلاء الموظفون.

سيخلق هذا إحساساً بالانتماء بين الموظفين ويعزز الرضا الوظيفي

6. التحليل الودي

التغذية المرتدة جزء لا يتجزأ من كل منظمة. إذا كنت تبحث عن طرق لزيادة الرضا الوظيفي، فتأكد من أن المدير أو المشرف يتعامل مع هذه العملية بدقة.

لا داعي لإهانة الموظف إذا كان عمله لا يتناسب مع المعايير الموضوعة. بدلاً من ذلك، كن داعماً وقدم له الاقتراحات والتدريب لتحسين مهاراته ودرايته. هذا سوف يساعد في تحسين الرضا الوظيفي

7. زيادة الراتب

يجب أن تكون القواعد المتعلقة بزيادة الراتب واضحة من البداية. عندما يحصل الموظف على راتبه المتوقع في الوقت المحدد ، فإنه سيعزز مستوى الرضا الوظيفي

8. توافر الإجازات والعطلات

إذا كنت تبحث عن طرق لتعزيز الرضا الوظيفي، فقدم قدراً مناسباً من الإجازات والعطلات للقوى العاملة لديك. الأعياد والمناسبات الهامة من المفترض أن يتم الاحتفال بها مع الأقرباء والأعزاء، ومن ثم امنحهم إجازة في هذه المناسبات الخاصة

خاتمة

الرضا الوظيفي هو جانب مهم يؤثر على عقلية الموظف.فالرضا الوظيفي يقرر منهج الموظف في تعامله مع وظيفته والطريقة التي سيتصرف بها في مكان العمل.

تدرك معظم المنظمات حقيقة أن الموظفين السعداء سيساعدون المنظمة على بناء مستقبل مستقر وأكثر نشاطاً وربحاً، وبالتالي يجتهدون بإخلاص لتحسين مستويات رضا الموظفين.

فى النهاية آخر نقطة انت من ستضيفها فى التعليقات، شارك غيرك ولا تقرأ وترحل.

عالم الأعمال

هل تريد ان تكون على إطلاع
بكل جديد فى

أسود البيزنس

أشترك فى قائمتنا البريدية الآن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لنمنحك أفضل تجربة ممكنة على موقعنا. بالمتابعة في استخدام هذا الموقع، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
قبول
سياسة الخصوصية