النظرية البيروقراطية لماكس فيبر: الخصائص والمزايا والانتقادات

في هذه المقالة قمنا بالتعريف بماكس فيبر، ثم قمنا بتوضيح تعريف البيروقراطية، ثم شرحنا بالتفصيل النظرية البيروقراطية لماكس فيبر، ووضحنا خصائص النظرية البيروقراطية لماكس فيبر، ووضحنا الإيجابيات و أبرز الانتقادات الموجهة للنظرية البيروقراطية.

مفهوم البيروقراطية

مصطلح البيروقراطية من مقطعين هما ( بيرو Bureau) بالفرنسية ويعني المكتب، والآخر (قراطية Cracy) باليونانية وتعني حكم، أي أن البيروقراطية تعني “حكم المكتب”.

البيروقراطية تشير إلى نظام حكومى يتسم بالتخصص والالتزام بالقواعد الثابتة وتسلسل هرمي للسلطة ونظام يتسم بالرسمية والروتين وتشير ايضاً الى فريق وضع السياسات الإدارية.

تاريخيا، فى منتصف القرن التاسع عشر كانت كلمة البيروقراطية تشير الى الجهاز الإداري الحكومي الذي يدار بوزارات من مسؤولين غير منتخبين وكثيرا ما تكون خاضعة للنظام الملكي في بريطانيا. واليوم، البيروقراطية تعنى النظام الإداري الذي يحكم أي مؤسسة كبيرة. وتعتبر الإدارة العامة في العديد من البلدان مثالا على البيروقراطية.

و منذ أن تم صياغة كلمة بيروقراطية لها دلالات سلبية، فتم انتقاد البيروقراطيات باعتبارها غير فعالة أو ملتوية أو غير مرنة بنسبة كبيرة للأفراد. و يعد القضاء على البيروقراطية غير الضرورية مفهوما رئيسيا في النظرية الإدارية الحديثة، وركيزة من ركائز بعض الحملات السياسية.

ماكس فيبر

ماكس فيبر (21 أبريل 1864 – 14 يونيو 1920) كان عالم اجتماع ألماني، فيلسوفا، فقيه قانونى، متخصص فى الاقتصاد السياسي. وقد أثرت أفكاره تأثيرا عميقا على النظرية الاجتماعية والبحوث الاجتماعية. و غالبا ما يذكر فيبر، مع إميل دوركايم وكارل ماركس، كمؤسسين ثلاثة لعلم الاجتماع.

ماكس فيبر كان مهتم بدراسة الإدارة العامة في مؤسسات الدولة، وله نظرية من أشهر النظريات فى البيروقراطية، و ومن كتبه الأكثر شهرة، كتاب الأخلاق البروتستانتية وروح الرأسمالية وكتاب “السياسة كمهنة”. و كان ماكس فيبر من بين مؤسسي الحزب الديمقراطي الألماني الليبرالي. و كما أنه لم ينجح في الحصول على مقعد في البرلمان، وعمل مستشارا للجنة التي صاغت دستور فايمار الديمقراطي المدمر لعام 1919.

وبعد أن أصيب بالإنفلونزا الإسبانية، توفي بسبب الالتهاب الرئوي في عام 1920، وعمره 56 عاما.

المدرسة الكلاسيكيّة

المدرسة الكلاسيكيّة (بالإنجليزيّة: Classical School) “فكر إدارى مبنى على أساس الاعتقاد بأن الموظفين لديهم احتياجات اقتصادية ومادية فقط، وأن الاحتياجات الاجتماعية والحاجة إلى الرضا الوظيفي إما غير موجودة أو غير مهمة، وبالتالي فإن هذه المدرسة تدعو لأعلى درجات التخصص و تقسيم العمل، واتخاذ القرارات المركزية، وتعظيم الأرباح.

وتشتمل المدرسة الكلاسيكية أو التقليدية للإدارة على ثلاث نظريات هي:-

1.  نظرية الإدارة العلمية تركز على البحث عن أفضل طريقة لأداء العمل
2. النظرية البيروقراطية  تركز على القواعد والإجراءات، والتسلسل الهرمي وتقسيم واضح للعمل
3. نظرية المبادئ الإدارية تؤكد على تدفق المعلومات داخل المنظمة

وقد تناولنا فى مقالة منفصلة بعنوان المدرسة الكلاسيكية في الإدارة – المدرسة التقليدية في الإدارة كل شيء عن المدرسة الكلاسيكية فى الإدارة، فهي مقالة مهمة ومفيدة يجب عليك الإطلاع عليها.

النظرية البيروقراطية لماكس فيبر – البيروقراطية في مؤسسات العمل

كان عالم الاجتماع الألماني ماكس ويبر أول من درس البيروقراطية رسميا وأدت أعماله إلى تعميم هذا المصطلح. في مقالته البيروقراطية في عام 1922، نشرت في كتابه العظيم الاقتصاد والمجتمع، وصف ويبر العديد من الأشكال المثالية النموذجية للإدارة العامة والحكومة والأعمال.

إن أهم الدراسات التي أسهم بها (ماكس فيبر) فيما يتعلق بالدراسات التنظيمية والإدارية، هي نظريته الخاصة بهياكل السلطة، وقد قسمها إلى ثلاثة أنواع:

النوع الأول: السلطة البطولية الكاريزماتية Charismatic authority
النوع الثاني: السلطة التقليدية Traditional authority
النوع الثالث: السلطة القانونية الرشيدة Rational legal authority

وقد أوضح في دراساته الفرق بين هذه الأنواع، مع اعترافه بأن هذه الأنواع الثلاثة لا يمكن أن يتضمنها تنظيم واحد. كما أوضح أن النوع الأول يمارس السلطة من خلال المواصفات الشخصية .أما فيما يتعلق بالنوع الثاني فإنه يمارس سلطته من خلال موقعه في التنظيم، ومن خلال العادات والتقاليد المتوارثة. أما النوع الثالث فتكون ممارسته من خلال الشكل البيروقراطي للتنظيم (Bureaucratic organization form).

خصائص النظرية البيروقراطية لماكس فيبر

تتمتع النظرية البيروقراطية لماكس فيبر بعدة خصائص منها:

1. التسلسل الهرمي

تتبع المنظمة البيروقراطية تسلسل هرمي للمناصب. يوجد تسلسل هرمي للموظفين من أقل العاملين في المستوى المباشر إلى كبار المديرين التنفيذيين. الموظفون في كل مستوى إداري لديهم أدوار وظيفية وسلطة محددة بوضوح. ويحق للمديرين التنفيذيين من المستوى الأعلى إعطاء الأوامر لموظفي المستوى الأدنى.

على سبيل المثال، في مؤسسة مصرفية، يكون مدير فرع البنك مسؤولاً عن إسناد المسؤوليات إلى الموظفين من المستوى الأدنى مثل مساعد المدير، أو مدير خدمة العملاء، أو أحد موظفي البنك. و تتدفق المعلومات في البنك من المستوى الأعلى إلى المستوى الأدنى للموظفين.

فعلى سبيل المثال، سوف يعطي المدير أمرًا إلى المدير المساعد، ويكون المدير المساعد مسؤولاً عن نقل المعلومات إلى الموظفين الآخرين في البنك. وبالمثل، يتم أيضًا مشاركة المعلومات من الموظفين من المستوى الأدنى إلى الموظفين من المستوى الأعلى في التسلسل الهرمي. و يخلق الهيكل الهرمي في البيروقراطية بيئة رسمية في المنظمة.

مقالة ذات صلة: الهرم الإداري – مستويات الإدارة وتعريف بمسئوليات كل مستوى

2. التخصص الوظيفي

يُعرَّف التخصص الوظيفي بأنه عملية ومعرفة يكتسبها الموظفون من خلال التعليم والتدريب والخبرة لتمكينهم من أن يصبحوا محترفين في وظيفة معينة. إن التخصص مهم في المنظمة لأنه يوفر العمال المهرة القادرين على أداء أنشطتهم اليومية.

3. تقسيم العمل

تقسيم العمل يعني ان يتم تقسيم كل مهمة إلى مجموعة من الأجزاء، وكل جزء يؤديه شخص منفصل او مجموعة من الأشخاص، فتقسيم العمل يجعل لكل موظف مهمة محددة وهدف محدد، وبالتالي يتم تعزيز الإنتاجية وتعزيز الكفاءة من خلال تقسيم المهام والمسؤوليات المنفصلة.

4. القواعد الرسمية

وجود مجموعة من القواعد هو سمة أساسية للبيروقراطية. فكل بيروقراطية لديها مجموعة من القواعد الرسمية التي يتوقع من جميع الموظفين اتباعها. و تلعب القواعد الرسمية دورًا لا غنى عنه في البيروقراطية. فبمساعدة تلك القواعد، يتم توجيه الموظفين على جميع المستويات الإدارية المختلفة لأداء واجباتهم أو مهامهم بطريقة معينة.

يشار إلى القواعد الرسمية أيضًا باسم إجراءات التشغيل القياسية (SOP). و يتبع الموظفين هذه القواعد لأداء عملياتهم اليومية. و هذه القواعد توجه المسؤولين وتمكنهم من القيام بعملهم دون إضاعة أي وقت.

على سبيل المثال، هناك وقت محدد مسبقًا للموظفين للحضور إلى العمل وترك العمل. و لدى جميع المنظمات البيروقراطية قواعد محددة لمراجعة أداء الموظفين للموظفين وسياسات العمال.

5. التوظيف على أساس الجدارة

يتم تعيين الموظفين في البيروقراطية بناءً على مهاراتهم ومعرفتهم. و تجري بعض المنظمات اختبارات، و يتعين على الموظف اجتيازها حتى يصبح مؤهلاً للوظيفة.

و يمكن للأشخاص العاملين في المنظمات البيروقراطية تزكية أصدقائهم وأفراد عائلاتهم، ولكن يجب أن يتم التوظيف من خلال الإجراءات القياسية فقط. وبهذه الطريقة، فإن المرشح المستحق فقط هو من يحصل على المنصب.

6. الإنصاف

تؤدي البيروقراطية إلى معاملة مثالية محايدة وعادلة بين الموظفين. و يعد الإنصاف في المنظمات البيروقراطية أمرًا مهمًا لأنه يقلل من التمييز من خلال معاملة جميع الأفراد بطريقة مماثلة، حيث تطبق نفس القواعد والعقوبات على الجميع، بغض النظر عن مركزهم ومكانتهم.

7. الإتصال الكتابي

في المنظمات البيروقراطية، يكون الاتصال مكتوبًا. حيث يتم مشاركة جميع المعلومات الضرورية بشكل مكتوب بين جميع الموظفين في المنظمة. فعلى سبيل المثال، سيتم تعميم إشعار حول التغيير في مواعيد العمل الرسمية ويتم التوقيع علي هذا الإشعار حسب الإجراءات المعمول بها من قبل جميع الموظفين قبل تغيير مواعيد العمل الرسمية.

فالتواصل الكتابي لا يترك مجالاً للارتباك وسوء الفهم بين موظفي المنظمات البيروقراطية.

مقالة ذات صلة: الاتصال – التعريف، الخصائص الأنواع، الأهمية، العناصر، المعوقات

8. حفظ السجلات

بالإضافة إلى الاتصالات الكتابية، يتم تسجيل جميع القرارات المهمة المتخذة في المنظمات البيروقراطية لأغراض مرجعية مستقبلية. حيث يتم الاحتفاظ بجميع القرارات والسياسات والإجراءات والقواعد المهمة في شكل مكتوب. ويضمن الاحتفاظ بالمستندات المكتوبة فعالية العمل ويضمن أيضًا استمرارية العمل في غياب صانع القرار.

و حفظ السجلات مهم جدا للمنظمات البيروقراطية. حيث يعمل كموسوعة لعمل المنظمة. و يمكن للمرء الحصول على معلومات حول كل ما حدث في المنظمة في أي وقت. و يعد حفظ السجلات أيضًا طريقة جيدة لنقل المعرفة إلى موظفي المؤسسة المستقبليين.

آراء وأفكار ماكس فيبر في البيروقراطية

ماكس فيبر سرد عدة شروط مسبقة لظهور البيروقراطية، بما في ذلك زيادة في كمية المساحة والسكان الذي تتم إدارتها، وزيادة في تعقيد المهام الإدارية التي يجري تنفيذها، ووجود اقتصاد نقدي يتطلب نظاما إداريا أكثر كفاءة. ويؤدي تطوير تكنولوجيات الاتصال والنقل إلى زيادة فعالية الإدارة، كما أن إرساء الديمقراطية ونشر الثقافة يؤديان إلى المطالبة بالمساواة في المعاملة.

و على الرغم من أنه لم يكن بالضرورة معجبا بالبيروقراطية، رأى ماكس فيبر البيروقراطية الطريقة الأكثر كفاءة وعقلانية لتنظيم النشاط البشري، وبالتالي فهي المفتاح للسلطة العقلانية القانونية، التي لا غنى عنها للعالم الحديث. وعلاوة على ذلك، رأى أنها العملية الرئيسية في الترشيد المستمر للمجتمع الغربي.

ورأى ماكس فيبر أيضا أن البيروقراطية تشكل تهديدا للحريات الفردية، وأن البيروقراطية الحالية تؤدي إلى “ليلة قطبية جليدية ظلماء”، حيث تزايد عقلانية (راجع تعريف العقلانية فى علم الإجتماع) الحياة البشرية بحصر الأفراد في “قفص حديدي” بلا روح من السيطرة البيروقراطية القائمة على القواعد والعقلانية.

إيجابيات النظرية البيروقراطية

1. تقسيم العمل

تقسيم العمل يجعل العمل أسهل؛ و يؤدي إلى التخصص.

2. الكفاءة

يتم تنفيذ العمل بكفاءة تحت إشراف المديرين المباشرين في التسلسل الهرمي.

3. المساءلة والشفافية

يمكن للمواطنين العاديين تحميل المسؤولين الحكوميين والموظفين المسؤولية عن الأفعال التي يقومون بها في سياق القيام بمهامهم. فالمنظمة مسؤولة في حالة حدوث خطأ ما.

4. صنع القرار

يتم تسليم القرارات بشكل عام للموظفين من قبل مديريهم المباشرين، وهؤلاء المديرين يتسلمون القرارات من قبل أولئك الذين فوقهم في التسلسل الهرمي.

5. القواعد واللوائح

مجموعة القواعد واللوائح التي يتم تحديدها بوضوح في معظم الحالات تجعل الامتثال لها شرطًا أساسيًا في الهيكل البيروقراطي، مما يقلل من نطاق عدم الالتزام بإطار القواعد والبروتوكولات.

6. سهولة الإدارة

البيروقراطية تجعل الإدارة أسهل؛ حيث يتم ترتيب المنظمة بشكل أكثر عقلانية في التسلسل الهرمي الهيكلي. ففي الهيكل البيروقراطي، يكون الرقابة على الإدارة، وإجراء التعديلات اللازمة عند الاقتضاء، وإدخال مجموعة جديدة من القواعد حسب المتطلبات من وقت لآخر، أسهل بسبب الحجم الكبير للمنظمة.

أبرز الانتقادات الموجهة للنظرية البيروقراطية

تم توجيه بعض الانتقادات على النظرية البيروقراطية كأى من النظريات الأخرى والتي لا تخلو من أشياء سلبية وخاصة حال تطبيقها، ومن تلك الانتقادات:

– تم التركيز على المستوى الإداري وتم أغفال التركيز على المستوى الفني أو الإنتاجي.
– تم إهمال للجانب الإنساني في التعامل مع الموظف أو العامل.
– النموذج البيروقراطي لا يعترف بأثر المجتمع على التنظيم، وتعده نظاماً مغلقاً لا يتأثر بالبيئة أو يؤثر فيها.

1. الروتين

البيروقراطية، بحكم طبيعتها، تتبع مجموعة معينة من القواعد والأنظمة. و يؤدي هذا إلى نقص المرونة ويمكن أن يؤدي في كثير من الأحيان إلى عدم الكفاءة.

2. التأخير

غالبًا ما تسبب مجموعة القواعد المعقدة في النظام البيروقراطي تأخيرات طويلة.

3. الفساد البيروقراطي

يمكن أن يكون الفساد في المستويات العليا من البيروقراطية كارثيًا للغاية على الاقتصاد.

4. تغيير الأهداف

إن عملية إنجاز العمل في نظام بيروقراطي مرهقة وغالبًا ما يتم إعطاء أهمية أكبر لمجموعة القواعد واللوائح من النتيجة النهائية.

5. الأعمال الورقية

في البيروقراطية قد تكون هناك حاجة إلى الكثير من الأعمال الورقية، و حتى للأعمال البسيطة جدًا.

6. المحسوبية

غالبًا ما تكون المحسوبية في البيروقراطية مشكلة. و قد يفضل المدراء الذين يجلسون في القمة موظفين معينين ويساعدونهم على الترقي في السلم الوظيفي بشكل أسرع من الأفراد الأكثر استحقاقًا.

7. صنع القرار

يعتمد صنع القرار في البيروقراطية على مجموعة معينة من القواعد واللوائح. وغالبًا ما تؤدي هذه الصلابة إلى اختيار القرارات المبرمجة بينما لا يتم استكشاف السبل الأحدث.
وفي البيروقراطية يتم تركيز سلطة اتخاذ القرارات في يد مجموعة قليلة من القادة والرؤساء في الإدارة العليا.

8. إغفال جوانب مهمة

– تم التركيز على المستوى الإداري وتم أغفال التركيز على المستوى الفني أو الإنتاجي.
– تم إهمال للجانب الإنساني في التعامل مع الموظف أو العامل.
– النموذج البيروقراطي لا يعترف بأثر المجتمع على التنظيم، وتعده نظاماً مغلقاً لا يتأثر بالبيئة أو يؤثر فيها.

آخر نقطة انت من ستضيفها فى التعليقات، شارك غيرك ولا تقرأ وترحل.

عالم الأعمال

هل تريد ان تكون على إطلاع
بكل جديد فى

أسود البيزنس

أشترك فى قائمتنا البريدية الآن

7 أفكار عن “النظرية البيروقراطية لماكس فيبر: الخصائص والمزايا والانتقادات”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.