أسود البيزنس

موقع يهتم بكل ما له علاقة بالبيزنس

هنرى فايول - نظرية التقسيم الإدارى ومبادئ الإدارة

هنرى فايول - نظرية التقسبم الإدارى ومبادئ الإدارة

هنرى فايول - نظرية التقسيم الإدارى ومبادئ الإدارة

هنري فايول


هنرى فايول هو المولود باسطنبول 29 يوليو 1841 والمتوفى فى باريس، 19 نوفمبر 1925 كان مهندس التعدين الفرنسي، ومهندس تعدين تنفيذي، وصاحب نظرية عامة لإدارة الأعمال التي غالبا ما تسمى "نظرية المبادئ الإدارية". وقد طور هو وزملاؤه هذه النظرية بشكل مستقل عن الإدارة العلمية، ولكن مع ذلك تقريبا هنرى فايول قد عاصر فريدريك وينسلو تايلور المعروف عنه على نطاق واسع كمؤسس أساليب الإدارة الحديثة.

ولد فيول في عام 1841 في ضاحية من اسطنبول. وكان والده (مهندس) في الجيش في ذلك الوقت، وعين مشرفا على أعمال بناء جسر غلطة،  المبنى على منطقة القرن الذهبي. وعادت الأسرة إلى فرنسا في عام 1847، حيث تخرج فايول من أكاديمية التعدين "المدرسة الوطنية العليا المناجم" في سانت إيتيان في عام 1860.

في عام 1860 في سن التاسعة عشر بدأ فايول العمل في شركة التعدين المسمى "Compagnie de Commentry-Fourchambault-Decazeville"  كمهندس التعدين. خلال فترة عمله في المنجم، درس أسباب الحرائق تحت الأرض، وكيفية منعها، وكيفية محاربتها، وكيفية استعادة مناطق التعدين التي أحرقت . في عام 1888 تم ترقيته إلى المدير العام. خلال فترة عمله كمدير، أجرى تغييرات لتحسين أوضاع العمل في المناجم، مثل السماح للموظفين بالعمل في فرق، وتغيير تقسيم العمل.  وفي وقت لاحق، أٌضيفت المزيد من المناجم إلى واجباته"عمله".

وفي نهاية المطاف، قرر المجلس التخلي عن أعمال الحديد والصلب ومناجم الفحم. اختاروا هنري فاول للإشراف على تنفيذ هذا القرار كالمدير العام الجديد. وعند تسلمه المنصب، قدم فايول إلى مجلس الإدارة خطة لاستعادة الشركة. قبل المجلس الاقتراح. وعندما تقاعد في عام 1918، كانت الشركة قوية ماليا وكانت واحدة من أكبر التجمعات الصناعية في أوروبا.

استنادا إلى حد كبير على خبرته الإدارية الخاصة، قام هنرى فايول بتطوير مفهومه للإدارة. وفي عام 1916 نشر هذه التجربة في كتاب "الإدارة الصناعية والمدير العام"، في نفس الوقت الذي نشر فيه فريدريك وينسلو تايلور مبادئه للإدارة العلمية.

كان يعُتقد عموما أن المديرين يولدون ولا يصنعوا، كان هذا الإعتقاد قبل فايول بالطبع. ولكن فايول أصر على أن الإدارة هي مهارة مثل المهارات الأخرى التي يمكن تدريسها وتعلمها بمجرد فهم المبادئ التي تقوم عليها.

ويعد أول عالم في الإدارة يهتم بالإدارة في المستويات الإدارية العليا بتحديد خمس وظائف للإدارة وهي :

 التخطيط .

 التنظيم .

 الأمر Commanding

 التوجيه .

 الرقابة .


وساهم أيضاً فايول في الفكر الإداري الكلاسيكي بمجموعة من المبادئ الإدارية Principles of Management لتوجيه تفكير المدير نسردها فيما يلي :

1- تقسيم العمل : هو تقسيم وظيفة بحيث يكون لها عدد من المهام المختلفة التي تشكل الوظيفة ككل. وهذا يعني أنه لكل وظيفة واحدة، يمكن أن يكون هناك أي عدد من العمليات التي يجب أن تحدث من أجل أن تكون الوظيفة كاملة، عندما يقوم الفرد بنفس المهمة مرارا وتكرارا يكتسب السرعة والدقة في الأداء.

2- السلطة والمسؤولية : السلطة هي الحق في إعطاء الأوامر والحصول على الطاعة، والمسؤولية هي نتيجة طبيعية للسلطة ويجب ان تتناسب المسؤلية مع السلطة المخولة لأى مدير.

3- الانضباط : يجب على الموظفين الالتزام بالقواعد التي تحكم المنظمة واحترامها. الانضباط الجيد هو نتيجة القيادة الفعالة.


4- مبدأ وحدة القيادة : معناه أن لكل موظف رئيس واحد يتلقى منه الأوامر والتوجيهات ويرفع له التقارير .

5- مبدأ وحد التوجيه
: معناه أن كل مجموعة من الأنشطة فى المنظمة تعمل لتحقيق هدف واحد، ويجب أن يكون لها رئيس واحد وخطة واحدة .


6-المكافأة او الأجر العادل : يجب أن يدفع لجميع العمال أجرا عادلا مقابل خدماتهم.

7- المركزية  : يشير المركزية إلى درجة مشاركة المرؤوسين في صنع القرار.

8- تسلسل أو تدرج السلطة Scalar Chain :إن التدرج في السلطة من الإدارة العليا إلى الإدارة الوسطى الى الإدارة الدنيا، وينبغي أن تتبع الاتصالات فى المنظمات هذه السلسلة.

9- النظام  : يتعلق هذا المبدأ الى ضرورة وجود ترتيب منهجي للرجال والآلات والمواد وما إلى ذلك، بحيث يجب أن يكون هناك مكان محدد لكل موظف في المنظمة .

10-العدالة والمساواة : يجب أن يكون المديرون فى تعاملهم مع الوظيفين يتميزون بالعدل والنزاهة والمساواة.

11-الاستقرار الوظيفي للأفراد Stability of Tenure of Personnel :  ارتفاع معدل دوران الموظفين غير فعال. اى ترك الموطفيين للشركة يدل على عدم الفاعلية فالمنظمات التى بها استقرار وظيفى هى منظمات ناجحة، ولكن ينبغي للإدارة أن توفر تخطيطا منظما للموظفين وأن تكفل توفير بدائل لملء الشواغر.

12- التبعية : اى إخضاع المصلحة الشخصية لمصلحة المؤسسة بمعنى لا ينبغي أن تكون لمصالح أي موظف أو مجموعة من الموظفين الأسبقية على مصالح المنظمة ككل.

13- المبادرة : الموظفين يجب ان يسمح لهم بإنشاء وتنفيذ الخطط ويجب تشجيع الأبتكار لأن ذلك سوف يساعد العمال على بذل مستويات عالية من الجهد لتطوير المنشأة.

14- التعاون وروح العمل الجماعي : يجب تعزيز روح الفريق الواحد وتحقيق الانسجام والوحدة بين العاملين داخل المؤسسة.


نقد نظرية المبادئ الإدارية



وتستخدم مبادئ إدارة هنري فايول حتى اليوم لإدارة المنظمات. ومع ذلك، انتقدت نظريته المبادئ الإدارية للأسباب التالية: -

1- النظرية موجهة بالإدارة : نظرية المبادئ الإدارية لا تولي اهتماما كبيرا لمشاكل العمال.
2- عدم وجود أهمية للمنظمة غير الرسمية : لا تعطي نظرية المبادئ الإدارية أي أهمية للمنظمات أو المجموعات غير الرسمية. فهى تعطي أهمية فقط للهيكل التنظيمي الرسمي.
3- المفاهيم المستعارة من العلوم العسكرية: بعض مفاهيم نظرية الإدارة الإدارية اقترضت من العلوم العسكرية. وحاولوا تطبيق هذه المفاهيم على المنظمات الاجتماعية والتجارية. على سبيل المثال أعطى هنري فايول أهمية ل "الأمر Commanding" وليس "توجيه" العمال.
4-المنهجية الميكانيكية : نظرية الإدارة الإدارية لديها نهج الميكانيكية. أنها لا تتعامل مع بعض الجوانب الهامة للإدارة مثل الدافع والاتصالات وقيادة.


تذكير لك عزيزى القاريء

تعريف  المدرسة الكلاسيكيّة


المدرسة الكلاسيكيّة (بالإنجليزيّة: Classical School) "فكر إدارى مبنى على أساس الاعتقاد بأن الموظفين لديهم احتياجات اقتصادية ومادية فقط، وأن الاحتياجات الاجتماعية والحاجة إلى الرضا الوظيفي إما غير موجودة أو غير مهمة، وبالتالي فإن هذه المدرسة تدعو لأعلى درجات التخصص و تقسيم العمل، واتخاذ القرارات المركزية، وتعظيم الأرباح "

وقد تناولنا فى مقالة منفصلة بعنوان المدرسة الكلاسيكية في الإدارة - المدرسة التقليدية في الإدارة كل شيء عن المدرسة الكلاسيكية فى الإدارة ، فهى مقالة مهمة ومفيدة يجب عليك الإطلاع عليها.

نظريات المدرسة الكلاسيكية 


وتشتمل المدرسة الكلاسيكية أو التقليدية للإدارة على ثلاث نظريات هي : 

1) نظرية الإدارة العلمية       تركز على البحث عن أفضل طريقة لأداء العمل 
2) النظرية البيروقراطية       تركز على القواعد والإجراءات، والتسلسل الهرمي وتقسيم واضح للعمل
3) نظرية المبادئ الإدارية   تؤكد على تدفق المعلومات داخل المنظمة 

فى النهاية اخر نقطة انت من ستضيفها فى التعليقات، شارك غيرك ولا تقرأ وترحل.

هناك 6 تعليقات:

  1. شكرا على المعلومات
    ولكن ارجو منكم ان تجيبوني فانا بحاجة لهذا السؤال
    كيف يمكن حساب الاداء الفعال عند هنري فايل بطريقة رياضية

    ردحذف
    الردود
    1. عفو، لا شكر على واجب
      أسف ، انا شخصيا لا اعلم ولم اجد شيء على الانترنت يجيب على سؤالك، انا بحثت على طلبك فى المقالات العربية والاجنبية ولم اجد شيء
      ولكن ربما هذة المقالة تساعدك قليلاً وكانت بعنوان
      مجالات وأدوات واساليب الرقابة
      https://www.business4lions.com/2018/04/Control-tools-and-methods.html

      حذف
  2. الردود
    1. شكراً لكم، ردك أسعدنى، فى خدمتك دائماً.

      حذف
  3. مشكور أخي على المقال الرائع. فقط ملاحظة: الموجود في الصورة Max Weber و ليس Henri Fayol

    ردحذف
  4. شكرا على المقال الرائع

    ردحذف

اعلان اول الموضوع

اعلان وسط الموضوع

إعلان اخر الموضوع